أخبارالراديوبرامجنا

راديو صوت العرب يشارك في مبادرة عالمية لإعلاء قيم التسامح

في إطار حرصه على دعم وتعزيز قيم والإنسانية يشارك “راديو صوت العرب من ” في المبادرة الدولية التي أطلقها CCDPA.France تحت عنوان “، ”، وذلك بمشاركة شخصيات ومؤسسات عامة من جميع أنحاء العالم من بينها راديو صوت العرب من .

صوت العرب في دعم الإنسانية

جدير بالذكر أن أطلق العام الماضي مبادرة تحت عنوان “كلنا عباد الله” بهدف تعزيز قيم التعايش بين الأديان المختلفة ومكافحة مشاعر الكراهية والتطرف.

ويتبنى الراديو خلال العام الجاري 2020 مبادرة جديدة تحت عنوان “سواسية.. كلنا بشر” لدعم وتعزيز القيم الإنسانية المشتركة وتحقيق المساواة في الحقوق والواجبات بين أبناء البشرية جمعاء، ومكافحة ممارسات العنصرية والطائفية.

وحرص الراديو على المشاركة في المبادرة الدولية “2020، إنسانية مشتركة، والتي تهدف إلى الدعوة إلى ترك هذا العالم أكثر ملائمة للأجيال القادمة.

نجوم مصر والعالم في المبادرة

ويشارك في المبادرة نجوم مصر، النجم والنجمة الهام شاهين، والفنانة القديرة ، والتي ستكون رمزًا للثقافة العربية في هذه المبادرة.

كما يشارك في المبادرة أيضًا الأديب العالمي تيرى سيندا ابن المناضل مارسيل سيندا، والحفيدة الكبرى لنيلسون مانديلا، وغيرهم من الشخصيات العامة التي تجتمع في حب الإنسانية.

أهداف المبادرة

وتسعى المبادرة إلى دعم القيم الإنسانية الجميلة مثل (الاحترام والتسامح والنظر والتقدير والمساعدة المتبادلة والمعاملة بالمثل والتضامن والاستماع والعطف والإخاء والعدالة والنزاهة ورفض العنف)، وغيرها من القيم التي يمكن من خلالها إنشاء عالم صحي قائم على المنطق السليم، في وقت أصبح فيه العالم من حولنا يتغير إلى الأسوأ، وأصبحت الأخلاق المجتمعية مهددة، تمامًا مثل المناخ والبيئة!.

مكافحة التلوث المجتمعي

وقالت السيدة ALAA REELITZ مسؤول أمريكا عن المركز الثقافي للتراث العربي CCDPA.France أن الهدف الأول للمبادرة هو نشر الوعي بأهمية عوده الأخلاق المجتمعية بين الشعوب، وذلك لضمان التعايش السلمي بين الكائنات المقيمة على كوكب الأرض.

وأضافت أن هذه المبادرة تهدف أيضًا إلي الدعوة إلي قيام مؤتمر عالمي لإيجاد حلول للخلاص من التلوث المجتمعي والتغير الأخلاقي والذي لا تقل خطورته أبدا عن خطورة التلوث البيئي والتغير المناخي.

وأوضحت أن الرئيسة الشرفية لهذه المبادرة الدولية ستكون هي السيدة سوزان  دراسيوس، التي تلقب بـ “حارسة الثقافة”، وهي من أهم الكتاب والأدباء كما قال عنها فريدريك فرانسوا ميتران وزير الثقافة الفرنسي الأسبق.

وسوزان دراسيوس أستاذه  الأدب الفرنسي، اللاتيني واليوناني بجامعة السوريون، جامعة جزر الأنتيل غيانا والولايات المتحدة في جامعة جورجيا وجامعة أوهايو. وحاصلة علي جائزة جمعية الشعراء الفرنسيين عام 2010، وعلي الجائزة الفرنكوفونية الأوروبية Le Prix européen francophone Virgile L. S. Senghor، وترجمت أعمالها إلى عدة لغات، كما تدرس كتبها الأدبية بالجامعات والمدارس الفرنسية والأمريكية.

 

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: