أخبارأخبار أميركا

رئيس المكسيك: أمريكا بحاجة إلى 600 ألف عامل مهاجر سنويًا

قال الرئيس المكسيكي، أندريس مانويل أوبرادور، إنه سيضغط من أجل توقيع اتفاق جديد يحصل بموجبه على ضمانات للعمال من المكسيك ودول أمريكا الوسطى، العاملين في الولايات المتحدة، وذلك عند لقائه بالرئيس جو بايدن، الاثنين المقبل.

وأضاف أوبرادور أن الولايات المتحدة في حاجة إلى ما بين 600 ألف و800 ألف عامل إضافي سنويًا خلال الفترة المقبلة، وتابع: “من الأفضل أن ندير عملية تدفق المهاجرين ونضعها في إطارها المشروع من أجل توفير ضمانات للعمال حتى لا يخاطرون بأرواحهم ومن أجل حماية حقوقهم الإنسانية”، وفقًا لما نشره موقع “ياهو نيوز“.

وأكد أوبرادور، خلال حديث عام في ولاية زاكاتيكاس الشمالية، على على أهمية العمالة المهاجرة للاقتصاد الأمريكي، مشيرًا إلى أنه “من الأفضل أن نتوصل لاتفاق جيد”، لافتًا إلى الاجتماع الافتراضي الذي سيجمعه، يوم الاثنين المقبل، مع الرئيس بايدن.

وقال أوبرادور سيخبر بايدن أن “الولايات المتحدة ستحتاج إلى عمال مكسيكيين وأمريكا الوسطى لكي تنمو وتنتج”، مشيرًا إلى أنه خلال الحرب العالمية الثانية، توصلت الولايات المتحدة والمكسيك إلى ما يسمى باتفاقية براسيرو، والتي بموجبها سافر عمال المزارع المكسيكيون بشكل قانوني إلى الولايات المتحدة لملء الوظائف التي تركها الأمريكيون الذين أرسلوا إلى الخارج للقتال.

يُذكر أنه في مواجهة تهديدات ترامب بفرض رسوم جمركية، وافق أوبرادور على إبقاء المهاجرين في المكسيك أثناء معالجة طلبات اللجوء الأمريكية، إذ تعدّ الهجرة قضية شائكة دائمًا بين دول الجوار، وبرزت إلى الواجهة خلال إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، وهو منتقد شرس للهجرة.

تقدر منظمات المجتمع المدني أن حوالي 70.000 مهاجر غير شرعي تم ترحيلهم إلى المكسيك بين يناير 2019 وديسمبر 2020، وما يقرب من 6000 لا يزالون في البلاد، وفقًا للحكومة المكسيكية.

مع وصول بايدن إلى البيت الأبيض، ألغت الولايات المتحدة هذا البرنامج المثير للجدل، ومنذ 19 فبراير، سمحت لمجموعات صغيرة بدخول البلاد لمتابعة طلبات اللجوء الخاصة بهم.

وأضاف أوبرادور أن الوضع مشابه اليوم، قائلًا: “بدون العمالة المكسيكية، كيف يمكن للولايات المتحدة أن تتأكد من زيادة الإنتاج؟”، حيث من المتوقع أن يبحث أوبرادور مع بايدن قضايا الهجرة والانتعاش الاقتصادي من تبعات جائحة فيروس كورونا المستجد.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين