أخبارأخبار أميركا

خطأ يتسبب في إتلاف 15 مليون جرعة من لقاح جونسون آند جونسون

تسبب الخلط الخاطئ لمكونات لقاح “جونسون آند جونسون” عن طريق الخطأ في مصنع مسؤول عن إنتاجه في بالتيمور، إلى إتلاف حوالي 15 مليون جرعة من اللقاح، إلى جانب تأخير عملية الإنتاج.

وبحسب ما نشرته “CBS“؛ فقد قام العاملون في مصنع تديره شركة Emergent BioSolutions، الشريكة في تصنيع لقاح جونسون آند جونسون ولقاح أسترازينيكا، بخلط مكونات اللقاح عن طريق الخطأ قبل عدة أسابيع.

وأدى اختلاط المكونات إلى توقف الشحنات المستقبلية لجرعات “جونسون آند جونسون” في الولايات المتحدة، فيما تحقق إدارة الغذاء والدواء في الحادث، حيث يمثّل الخطأ إحراجًا كبيرًا لشركة جونسون آند جونسون.

وكان من المفترض أن تتسلم الولايات المتحدة جميع الشحنات الإضافية من لقاح جونسون آند جونسون المتوقع أن تصل إلى عشرات الملايين من الجرعات في الشهر المقبل من مصنع بالتيمور.

وقالت شركة جونسون آند جونسون في بيان، إن عملية مراقبة الجودة في المصنع حددت دفعة واحدة من مادة دوائية لا تفي بمعايير الجودة، وكانت الدفعة المعنية جزءًا من التشغيل التجريبي وفحص الجودة، وأن المصنع غير مصرح له بعد من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية (FDA) لصنع المادة الدوائية المستخدمة في اللقاح.

وقال البيان المرسل عبر البريد الإلكتروني من الشركة: “لم تتقدم هذه الدفعة أبدًا إلى مرحلتي الملء والتشطيب من عملية التصنيع لدينا، ولا تؤثر أي من الجرعات المفقودة على هدف الشركة المتمثل في تقديم 20 مليون جرعة لقاح كوفيد-19 في مارس”.

ومن المتوقع أن تتلقى ماساتشوستس أكثر من 100 ألف جرعة من اللقاح الأسبوع المقبل، فيما قال مركز قيادة مكافحة كوفيد-19 في الولاية إن الأخبار لن تؤثر على التعيينات الحالية.

وتابع البيان: “لا تزال الجودة والسلامة على رأس أولوياتنا، وبينما نواصل العمل مع FDA و Emergent نحو ترخيص الاستخدام الطارئ لمنشأة Emergent Bayview، توفر جونسون آند جونسون خبراء إضافيين في التصنيع والعمليات الفنية والجودة ليكونوا في الموقع للإشراف على الجميع وتوجيههم ودعمهم”.

من جهتها؛ فقد قالت إدارة الغذاء والدواء إنها “على علم بالموقف، لكننا لا نستطيع التعليق أكثر”، وخلال الأسبوع الماضي، أعربت إدارة بايدن عن بعض الشكوك في أن الشركة يمكن أن تفي بالموعد النهائي الذي حددته بنفسها، ولكن بحلول الجمعة الماضية، بدت الإدارة أكثر ثقة في أن شركة J&J ستحقق هدفها، كما قال منسق فيروس كورونا في البيت الأبيض، جيفري زينتس.

جديرٌ بالذكر؛ فقد أجازت إدارة الغذاء والدواء (FDA) لقاح كورونا أحادي الجرعة من J&J في أواخر فبراير الماضي، لكن الشركة كافحت لزيادة الإنتاج وفشلت في تلبية الجداول الزمنية السابقة للإنتاج التي تم وضعها في عقدها مع الحكومة الفيدرالية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين