أخبارأخبار أميركا وكنداأخبار العالم العربي

خفة دم المصريين في ردود فعل اصطدام الطائرة الإنجليزية بالمصرية في مطار جون كنيدي

واشنطن – شهدت مواقع التواصل الاجتماعي آلاف من التعليقات الساخرة حول حادث اصطدام طائرة للطيران مع طائرة أتلانتك الإنكليزية في بولاية بأميركا والذي وقع صباح الثلاثاء.

وأفادت وكالات الأنباء أنه لم يحدث أي إصابات بركاب الطائرتين، ووقع التصادم بين جناحي الطائرتين وهما من طراز B777-300ER تسجيل SU-GDL رقم 986، والأخرى الإنجليزية من طراز A330 تسجيل G-VRAY.

وأدى تصادم الطائرتين إلى حدوث قطع في أحد جناحي طائرة فيرجن أتلانتيك، وإصابات في جناح طائرة ، ولكن الأضرار بطائرة كانت أخف من الأخرى، وعلى الفور تم استدعاء الأطقم الخاصة بصيانة الطائرات من أجل إصلاح الأضرار التي أصابت الطائرتين، كما تولت فرق التحقيقات عملها للتوصل إلى أسباب الحادث.

وقد تم إنزال جميع الركاب وتسكينهم في أحد الفنادق القريبة من مطار چون كينيدي على أن يستأنفوا رحلتهم إلى القاهرة على متن رحلة الشركة رقم ٩٨٦ التي تقلع الثلاثاء الساعة 18:00 بتوقيت نيويورك، مع مراعاة تعديلات الحجوزات وتنسيقها مع رحلات الترانزيت، بما لا يخل بالتزامات الركاب.

وجاءت بعد الحادث على الفور تعليقات المصريين الساخرة والتي تحمل خفة دم حيث حولوا الحدث إلى فكاهة، قال أحد النشطاء “أنه من المفترض أن ينزل قائد الطائرة المصرية هو والتباع (المساعد) المرافق له ويقوموا بضرب قائد الطائرة الأمريكاني، ويحرروا محضر وذلك بعد تظبيط (رشوة) المخبر بخمسين دولار”.

وقال آخر “المفروض ينظروا في المرايات”، أما الثالث فقال “طول ما الرخص بتطلع بواسطة حتحصل حوادث”، بينما علق رابع وقال “من أتلف شيء فعليه إصلاحه والحمد لله أن التصادم في المطار مش في الجو”، وقال خامس “أكيد أمه اللي شاريهاله”، وسادس “يا عم دول كانوا بيسلموا على بعض”.

المصدر: وكالات

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين