أخبارأخبار أميركا

خبراء الصحة يوصون بلقاح الإنفلونزا وسط مخاوف من تفشّي وباء مزدوج

ترجمة: فرح صفي الدين – تستعد الولايات المتحدة لتجنب موسم إنفلونزا قاسي في ظل أزمة كورونا التي مازالت مستمرة حتى الآن، حيث دعت السلطات الأمريكيين يوم الخميس الماضي للحصول على اللقاحات المضادة للفيروسين.

وأفادت وكالة Associated Press بأن د. روشيل والينسكي، مديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC)، أكدت أن الحصول على لقاح الإنفلونزا “أصبح ذو أهمية مضاعفة هذا العام”.

وأوضحت الوكالة أن حالات الإنفلونزا انخفضت إلى مستويات قياسية على مستوى العالم، حيث ساعدت القيود المفروضة للحد من انتشار كورونا في تثبيط الفيروسات التنفسية الأخرى.

ولكن مع إعادة فتح المدارس والشركات واستئناف السفر الدولي وعدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية، لا أحد يمكنه التنبؤ بمدى سوء موسم الإنفلونزا الذي قد يصيب الولايات المتحدة هذا الشتاء.

كما أثار خبراء الصحة مخاوفَ بشأن تفشي أمراض الجهاز التنفسي الفيروسية والتي تهاجم الأطفال عادةً في الشتاء.

وفي سياق متصل، قال د. ويليام شافنر، من المعهد الوطني للأمراض المعدية، إنه يمكن للأمريكيين الحصول على لقاح كورونا، سواء للمرة الأولى أو كجرعة معززة، والحصول على لقاح الإنفلونزا خلال نفس الزيارة. وأوضح بأن هذا الإجراء يحمي البلاد من تفشي “وباء مزدوج وهو الكورونا مع الإنفلونزا”.

وتوصي مراكز مكافحة الأمراض بتلقيح الجميع سنويًا ضد الإنفلونزا، لخطورتها وشكل خاص على كبار السن، والأطفال دون سن الخامسة، والأشخاص الذين يعانون أمراضًا مزمنة، والحوامل. ويحث المسؤولون هذه الفئات على طلب التلقيح ضد الالتهاب الرئوي الذي يعد من المضاعفات المتكررة.

وبحسب بيان مراكز (CDC)، حصل حوالي نصف الأمريكين المؤهلين على لقاح الإنفلونزا في الخريف الماضي، وهي نسبة تتقارب مع تلك التي كانت قبل تفشي كورونا.

وتتوقع د. والينسكي أن توفر الشركات المصنعة 188 إلى 200 مليون جرعة من لقاح الإنفلونزا، وأنه سيكون مجاني لمعظم الأمريكيين المؤمن عليهم.

وستتوفر 3 خيارات تشمل جرعات منتظمة، وأخرى تهدف إلى مزيد من الحماية لكبار السن وبخاخ للأنف. وجميعها توفر الحماية ضد 4 سلالات مختلفة من الإنفلونزا التي يتوقع الخبراء انتشارها هذا العام.

وفي المقابل، وجد استطلاع جديد أن أكثر من 4 لكل 10 أمريكيين ليسوا متأكدين أو لا يخططون للحصول على لقاح الإنفلونزا هذا العام، وهو اتجاه مقلق يقول خبراء الصحة العامة إنه قد يؤدي إلى تفاقم موسم إنفلونزا أسوأ من المتوسط.

المصدر: Associated Press + USA TODAY

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين