أخبار

حلف الناتو ينفي نية إجراء مفاوضات مباشرة مع طالبان

أكدت مهمة حلف شمال الأطلسي (ناتو) في أفغانستان الاثنين نفيها أن يكون قائدها قد صرح بأنّ الولايات المتحدة مستعدة لإجراء محادثات مباشرة مع حركة طالبان.

وقال المتحدث باسم المهمة الكولونيل مارتن أودونيل إن الولايات المتحدة تستكشف “كل السبل” للدفع بعملية سلام. وأشار إلى أن هذه “ستبقى عملية تقودها أفغانستان”.

وكان الجنرال الأميركي جون نيكلسون قد تحدّث مع مسؤولين أفغان في قندهار، ونقلت وسائل إعلام أنه قال إنّ الولايات المتحدة “مستعدة” للتفاوض مع طالبان، وهو ما يشكل تحوّلا عن الموقف القديم لواشنطن بأنّ كابول هي المخولة بقيادة أي عملية سلام.

وأكّد نيكولسون في بيان أنّ تعليقاته تم تحريفها، وأنه كان يعيد تأكيد كلام قاله وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو في حزيران/يونيو ومفاده بأنّ الولايات المتحدة مستعدة لـ”دعم” محادثات سلام محتملة “وتسهيلها والمشاركة فيها”.

وأضاف نيكولسون، في بيان نشرته قوة الناتو في أفغانستان، أن “الولايات المتحدة ليست بديلا عن الشعب الأفغاني أو الحكومة الأفغانية”.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” قد أفادت الأحد بأنّ إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب أبلغت كبار دبلوماسييها بالسعي إلى إجراء محادثات مباشرة مع طالبان.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين