أخبارأخبار العرب

حقيقة وفاة رئيس الجزائر السابق عبد العزيز بوتفليقة

هاجر العيادي

نفت مصادر مقربة من الرئيس الجزائري السابق عبدالعزيز بوتفليقة صحة خبر وفاته، وذلك عقب تداول وسائل إعلام جزائرية، أمس السبت، أنباء مفادها بوتفليقة.

وكشفت نفس المصادر النقاب عن أنَّ الرئيس الجزائري السابق يتمتع بصحة جيدة، ويتناول وجبات طعامه كالمعتاد، نافية الشائعات المتعلقة بوفاته، والتي رُوجت لها بعض الجهات عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

كما أوضحت نفس المصادر أنَّ الأطباء العسكريين أبلغوهم أنَّ تحسناً طرأ على صحة بوتفليقة، غير أنَّ المصادر أشارت -في الوقت ذاته- إلى “عامل تقدم بوتفليقة في العمر، وهو ما يلعب دورًا في تعرضه لانتكاسات صحية من وقتٍ لآخر”.

متكررة

جدير بالذكر، أنها ليست المرة التي تتناقل فيها مواقع التواصل الاجتماعي شائعات تفيد بـ” للرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة”.

وقالت مصادر إن شائعات مزيفة تستهدف الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة منذ حوالي أسبوعيين، مشيرة إلى أنَّ الهدف من وراء تلك الشائعات إحداث بلبلة في صفوف الجزائريين.

واتهمت المصادر جهات -لم تسمها- بالترويج لأخبار تتعلق بصحة بوتفليقة لها أهداف تخريبية، مستذكرةً اختراق حساب رئيس الوزراء الجزائري لنقل أخبار تتعلق بوفاة الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة.

يذكر أن صحة الرئيس تدهورت في أواخر العام 2018 وبداية العام 2019، إذ شهدت أوضاعه الصحية انتكاسات عديدة، منها فقدانه القدرة المطلقة على الكلام.

كما ذكرت مصادر طبية في بداية العام الماضي أن الرئيس الجزائري البالغ من العمر 82 عامًا بات يتغذى ويتنفس اصطناعيًا، ولا يستطيع النطق إطلاقًا.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: