أخبارأخبار العالم العربي

حقيقة وفاة الأمير السعودي الشاب عبد العزيز بن فهد

وفاة الأمير الشاب تثير قلقا في مواقع التواصل الاجتماعي

الرياض – أثار خبر وفاة الأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز قلقا على مواقع التواصل الاجتماعي حيث قام نشطاء بنشر هاشتاج بعنوان #وفاة_عبد_العزيز_بن_فهد وأعربوا عن حزنهم الشديد في حالة صحة الخبر، مطالبين معرفة أسباب وفاته.

وكانت أنباء ترددت الاثنين عن وفاته إثر تبادل لإطلاق النار وقيل إنه سجل تسجيلا قبل وفاته بأشهر يتوقع به اغتياله من قبل أحد الأمراء وأبناء عمه.

وشهدت المملكة العربية الأيام الماضية أحداثا متلاحقة منها القبض على عدد من الأمراء بينهم الأمير وليد بن طلال، وتحطم طائرة تحمل الأمير منصور بن مقرن نائب أمير عسير  ومسؤولين سعوديين آخرين.

وكان موقع جريدة الاتحاد السعودية نشر نقلا عن وكالة الأنباء السعودية “واس” أن الديوان الملكي السعودي أعلن عن وفاة الأمير الشاب عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز عن عمر يناهز 44 عاما.

ونعى أفراد من الأسرة الحاكمة في المملكة العربية السعودية الثلاثاء الأمير الشاب

والأمير عبد العزيز بن فهد بن عبد العزيز هو الأبن الأصغر من أبناء الملك فهد بن عبد العزيز آل سعود ولد في 16 إبريل/ نيسان 1973 وشغل منصب وزير الدولة وعضو مجلس الوزراء سابقاً ورئيس ديوان مجلس الوزراء سابقا، وأمه هي الأميرة الجوهرة بنت إبراهيم بن عبد العزيز آل إبراهيم وكان جدها عبد العزيز آل إبراهيم من القادة في حروب الملك عبد العزيز، كما شغل والدها عدة مناصب آخرها منصب أمير الباحة.

وكذب موقع “شرفة” السعودي خبر وفاة الأمير الشاب مؤكدا أنها شائعة، وطالب الديوان الملكي السعودي بتأكيد الخبر أو نفيه.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين