أخبارأخبار أميركا

جين بساكي تخطط للتقاعد من منصبها بعد عام واحد فقط

تخطط جين بساكي، المتحدثة باسم البيت الأبيض، لترك منصبها الحالي بعد عام واحد تقريبًا، حيث اتفقت مع فريق الرئيس جو بايدن على العمل في هذا المنصب لمدة عام فقط، وذلك وفقًا لما نشرته “CNN“.

في مقابلة صريحة مع زميلها السابق في البيت الأبيض إبان إدارة الرئيس السابق باراك أوباما، ديفيد أكسلرود، على بودكاست “The Axe Files”، والتي تم بثّها صباح أمس الخميس، قالت بساكي: “أعتقد أنه في غضون عام أو نحو ذلك، سيتولى شخص آخر هذا المنصب”.

وشبهت بساكي، الرئيس بايدن، بـ”راوي القصص”، حيث قالت: “إنه يتطلع دائمًا إلى رواية القصة، وهو دائمًا يدفع ويختبر ما إذا كنا نتحدث عن الأشياء بطريقة يسهل الوصول إليها”.

ودافعت بساكي عن قدرة بايدن على الوصول إلى الصحفيين، وحول الانتقال من البيت الأبيض في عهد ترامب إلى البيت الأبيض في عهد بايدن، قالت: “ما زلنا نوعًا ما في التعافي من فترة (لعبة العروش) التي شهدناها في تاريخنا هنا”.

وعن المؤتمرات الصحفية للبيت الأبيض لعام 2021 والأخبار المتلاحقة خلالها، قالت: “إنها سريعة جدًا لدرجة أنه حتى ما هو موجود في الصحف المطبوعة نادرًا ما يكون ما سنتحدث عنه في المؤتمر الصحفي في ذلك اليوم”.

وأوضحت بساكي أنها تحب التحدي والمسؤولية، لكنها قالت إنها تحدثت مع فريق بايدن الانتقالي عن العمل معهم لفترة عام تقريبًا، وأكدت: “أعتقد أن الوقت قد حان لشخص آخر ليحصل على هذه الوظيفة ، بعد عام من الآن”.

واتهمت بساكي “الدعاية الروسية”، بتشكيل صورة سلبية لها في الإعلام الروسي، حيث تشتهر بساكي بتصريحاتها المثيرة للجدل، لا سيّما فيما يخص الشأن الروسي، فضلا عن انتقاداتها القاسية لموسكو، خاصةً فيما يخص استفتاء القرم وإعادة توحيد شبه الجزيرة مع روسيا.

يُذكر أن جين بساكي تعد واحدة من الكوادر التي عملت مع العديد من الإدارات السابقة، فسبق لها أن شغلت العديد من المناصب الكبرى في عهد الرئيس أوباما وكان من ضمنها مديرة الاتصالات بالبيت الأبيض.

كما عملت أيضًا كمتحدثة باسم وزارة الخارجية في عهد وزير الخارجية السابق جون كيري، كما شغلت قبلها منصب نائبة مدير الاتصالات في البيت الأبيض، وكان لبساكي دورا بارز بعدد من الحملات الانتخابية الخاصة بالديمقراطيين، فسبق لها العمل كسكرتيرة صحفية متنقلة خلال حملتي أوباما الانتخابيتين لعامي 2008 و2012، وكانت أيضًا نائبة السكرتير الصحفي لجون كيري خلال حملته الانتخابية عام 2004.

وهى تتولى الآن منصب المتحدث الرسمي باسم البيت الأبيض، حيث تقوم بتقديم الإحاطات المستمرة لوسائل الإعلام المختلفة، وتقديم إفادات شاملة عن جدول الرئيس وأنشطته اليومية والأحداث التي يشارك بها.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين