أخبارأخبار أميركا

جدارية عملاقة لمطرب أمريكي على مبني في ديترويت

ترجمة: مروة  مقبول

قام فنان بريطاني برسم جدارية يبلغ طولها 100 قدم للمطرب الأمريكي “ستيفي وندر” تكريمًا له في عيد ميلاده التاسع والستين. وهي كبيرة بما يكفي لتشاهدها طائرة تمر فوقها.

وقال ريتشارد ويلسون البالغ من العمر 45 عامًا “إن المطرب الأمريكي يعتبر أعظم مغني وكاتب أغاني وموسيقي في العالم، وإنه لا يقل أهمية عن بيتهوفن وموزارت وباخ خلال 300 عام من الآن، “فموسيقاه لها تأثير عظيم على الإنسانية”.

تضحية مجانية

وأكد الرسام البريطاني أن حبه الشديد للمطرب الأمريكي هو الذي جعله يترك بلده ويأتي إلى الولايات المتحدة، وبالتحديد إلى ولاية ميشيجان، ليرسم لوحة ستيفي وندر على حائط مبنى مركز “ميوزيك هول” للفنون المسرحية في مدينة ديترويت.

وأضاف أنه استخدم في رسم الجدارية ما يقرب من 100 جالون من الطلاء، وأن التكلفة الإجمالية لهذا العمل الفني لن تقل عن 10 آلاف دولار، ومن المتوقع أن ينتهي منها بنهاية الشهر، اعتمادًا على حالة الطقس.

وقال ويلسون: “أنا لا أتقاضى أجرًا مقابل ذلك، ويكلفني هذا ثروة، ولكن لا مجال لأعيد التفكير في هذا الأمر”. وأضاف: “كل يوم أواجه تلك اللحظات التي أقول فيها لنفسي: يا إلهي، هذا أمر سخيف.. لماذا أفعل هذا؟.. أنا فنان يكافح ليحصل على رزقه، فأنا أعيش حرفيًا من المدخرات التي حصلت عليها من بيع شقتي قبل بضع سنوات.. ولكني أعتقد أن الحياة قصيرة جدًا.. ويجب أن أحقق ذلك”.

جداريات الأبطال

بمجرد الانتهاء من الجدارية التي يمكن رؤيتها من طائرة أعلى المبنى، ستشكل اللوحة صورة للمطرب الأمريكي التقطها المصور دوغلاس كيركلاند، وتعود لعام 1976، ويجلس فيها وندر على البيانو، وسيضيف إليها ويلسون بعض تلك الأشياء التي يتميز بها ستيفي وندر، مثل بيانو يحمل علامة Fender Rhodes الذي أصبح شيئًا أساسيًا في ظهوره على المسرح.

وستنضم لوحة ستيفي وندر إلى سلسلة من الجداريات التي ابتكرها ويلسون لتصور أبطاله، بما في ذلك لوحة جدارية طولها 65 قدمًا للممثل ويل سميث في مدينة فيلادلفيا، مسقط رأس سميث والموسيقي روي آيرز في لندن.

يقول ويلسون: “الموسيقى التي أستمع إليها تلهمني لأرسم”.

جدارية رمزية

وقال فينس بول، الذي قضى السنوات الـ 13 الماضية كرئيس ومدير فني لمركز “ميوزيك هول”، إنه بعد الانتهاء من جدارية ستيفي وندر، سيبدأ الرسام البريطاني في رسم لوحة جدارية ضخمة أخرى على حائط  المركز المواجه للغرب، وذلك بتكليف من مؤسسة “التعليم ليس جريمة”، التي تتخذ من لندن مقراً لها.

وأضاف أن اللوحة الجديدة ستكون عن فتى أمريكي من أصل أفريقي يحدق في مسرح المركز. ووفقًا لبيان على موقعها على شبكة الإنترنت، ستهدف تلك الجدارية إلى تسليط الضوء على افتقار الأشخاص غير البيض إلى التعليم الجيد.

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

للاطلاع على الرابط الأصلي:

https://www.freep.com/story/entertainment/arts/2019/05/13/massive-stevie-wonder-mural-works-detroits-music-hall/1193903001/?csp=chromepush

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين