أخبارأخبار العالم العربي

تيلرسون في بيروت: ندعم لبنان حراً ديمقراطياً مستقلاً عن نفوذ الآخرين

نسعى لإيجاد حل للنزاع بين لبنان وإسرائيل

دعا وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون اليوم الخميس خلال مؤتمر صحفي في بيروت زعماء لبنان الى التمسك بسياسة النأي بلبنان عن الصراعات الإقليمية ، وأضاف أن واشنطن تتواصل مع لبنان وإسرائيل لضمان الهدوء في منطقة الحدود ، وأكد وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، دعم لبنان في تحديات المنطقة وضد الإرهاب، قائلًا: “نلتزم بمساعدة لبنان لتطوير قطاع الطاقة”.

وأضاف تيلرسون، خلال لقائه رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، اليوم أننا نعمل مع الجيش في مواجهة داعش والقاعدة، وندعم القوات الدولية العاملة في لبنان.

وقال وزير الخارجية الأمريكي: إن حزب الله منظمة ارهابية ولا فرق بين جناحيه السياسي والعسكري .

وأضاف تيلرسون : “إن أفعال حزب الله وأسلحته المتزايدة وانخراطه في الصراعات الإقليمية يهدد أمن لبنان ويتسبب بآثار بتهديد الاستقرار في المنطقة.”

وقال تيلرسون إن تدخل ميليشيات حزب الله في التوتر المتزايد بالمنطقة، أدى إلى وقوع المزيد من الخسائر لسكان تلك الدول، ودعا حزب الله إلى “الانسحاب والتوقف عن كافة نشاطاته في الخارج من أجل المساعدة بتقليل التوتر في المنطقة.” بزيادة تدفق الدماء، ورفع نزوح الأشخاص الأبرياء، ودعم نظام الأسد البربري، ووجوده في العراق واليمن ساهم بسكب الوقود على العنف وولّد التوتر بالمنطقة، وتبعات تدخل حزب الله في النزاعات البعيدة، والتي لا تمتّ بصلة للبنان، يُشعر بأثرها هنا.”

ويعد هذا تراجعا في  تصريحات وزير الخارجية ريكس تريلسون التي أطلقها أمس الأربعاء في الأردن  تجاه حزب الله اللبناني خلال مؤتمر صحفي عقده الأربعاء في عمان ، وكان تيلرسون قال خلال زيارته للأردن “ندعم لبنان حر ديمقراطي مستقل عن نفوذ الآخرين، ونعلم أن حزب الله اللبناني يخضع للتأثير من قبل إيران” ، واعتبر تيلرسون أن “هذا التأثير غير مجد بالنسبة لمستقبل الطويل الأمد للبنان”.

وأضاف: “يجب علينا في الوقت ذاته الاعتراف بالواقع الذي يتمثل بأنهم (حزب الله) أيضا جزء من العملية السياسية في لبنان”.

غير أن تصريحات الوزير الأميركي اختلفت لهجتها في بيروت التي وصل إليها اليوم، إذ قال إنه ليس هناك أي فرق بين حزب الله وجناحه العسكري

وقال تيلرسون إن الترسانة العسكرية المتنامية لحزب الله وتورطه في صراعات عدة بالمنطقة يهدد أمن لبنان، معتبرا أنه “من غير المقبول” لميليشيات حزب الله أن تتصرف خارج القانون والسيادة اللبنانية.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي مشترك مع رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري: “لا يمكن أن نتحدث عن الأمن والسيادة في لبنان، دون الحديث عن حزب الله”.

وقال : “على الشعب اللبناني أن يشعر بالقلق تجاه تصرفات حزب الله”، مشددا على أن لا يوجد فرق بين الجناح العسكري والسياسي لحزب الله.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين