أخبارأخبار أميركا

توقف الخدمات الحكومية بعد هجوم إلكتروني في نيو أورلينز الأمريكية

أعلنت السلطات في مدينة نيو أولينز بولاية لويزيانا الأميركية حال الطوارئ بعد هجوم إلكتروني تسبب بقطع شبكة الكمبيوتر الرئيسية في المدينة.

وخلال هجوم الجمعة، أصبحت نيو أورلينز واحدة من المدن الرئيسية التي تأثرت بهجمات إلكترونية مؤخرا، حيث تأثرت كل من بالتيمور وأتلانتا بهجمات إلكترونية خلال الأشهر الأخيرة إضافة إلى المئات من البلديات والوكالات الأخرى.

وأعلنت نيو أورلينز حال الطوارئ لتغلق أجهزة الكمبيوتر المرتبطة بالشبكة الرئيسية التي تعمل على إدارة الخدمات في المدينة، بعد اكتشاف هجوم قام به قراصنة استخدموا تكتيكات تضمنت التصيد الإلكتروني “phishing” وبرامج للمطالبة بفدية مقابل الإفراج عن المعلومات وفقا لقناة الحرة الأمريكية.

لكن الأعمال الحكومية الأخرى تمت وفق المعتاد وطلب من الموظفين القدوم إلى العمل، إلا أن بعض الخدمات تأخرت بسبب إيقاف التكنولوجيا التي يعتمد عليها الموظفون في إتمامها، وفقا لما ذكره مسؤولون.

وقالت المحافظة لاتويا كانتريل إن الشرطة قامت بتسجيل الحوادث “يدويا”، وأضافت أن خدمات الطوارئ والإطفاء لم تتأثر وأن السلطات كانت تعمل على إنشاء موقع إلكتروني مؤقت لإتمام خدمات أخرى.

ورجح خبراء الأمن الإلكتروني أن المدينة تعرضت لهجوم بمجموعة من برامج الفدية التي غيرت تشفير المعلومات وتسببت بإغلاق دخول المستخدمين إليها.

وذكرت السلطات في نيو أورلينز أنها لم تستلم أي مطالب لدفع فدية مقابل الإفراج عن البيانات.

وتعتبر الحكومات أهدافا شهية أمام القراصنة بسبب نقص الموارد التي تتيح الاستثمار في أنظمة الحماية الإلكترونية.

وتعرضت 174 مدينة حول العالم لهجمات إلكترونية عام 2019، وهو ارتفاع بلغت نسبته 60 في المئة منذ عام 2018، وفقا لما ذكرته شركة الأمن الإلكتروني “كاسبيرسكي”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين