أخبارأخبار العالم العربي

تنظيم القاعدة يعلن مسئوليته عن انفجار عدن باليمن

6 قتلى وعشرات الجرحى في انفجار استهدف مقرا أمنيا يتبع الحزام الأمني في عدن

– من هارون محمد

استهدفت سيارة مفخخة الثلاثاء مقرا يتبع الحزام الأمني الذي شكلته الإمارات كعضو  في التحالف العربي الذي تقوده السعودية.

وقع الانفجار في حي عبدالعزيز بمديرية المنصورة في مدينة عدن جنوب ، مخلفا ستة قتلى وعشرات الجرحى من الجنود والمواطنين.

وأعلن عن مسؤوليته عن الهجوم قائلا “إن قائد السيارة اسمه أبو هاجر العدني”.

وقال مصدر أمني “إن السيارة المفخخة التي يقودها الانتحاري انفجرت بالقرب من مقر الحزام الأمني، وخلفت بعد الانفجار دمارا كبيرا في المبنى”.

وقالت مصادر طبية “إن سيارات الاسعاف هرعت إلى مكان الحادث في محاولة لانتشال الضحايا، وعند وصولها شاهدت بعض القتلى قد تفحمت جثثهم، وبعض الجرحى نقلوا على متن سيارة خاصة إلى المستشفى”.

وسمع بعد الانفجار إطلاق نار كثيف في نفس المكان، ولكنه كان لجنود يحاولون تفريق مواطنين كانوا بالقرب من المكان.

وقال محمد طارق البالغ من العمر 32 عاما، أحد سكان المنطقة، الذي يعمل في محل تجاري بمديرة الشيخ عثمان، لموقع (صوت العرب من )، “كنت ذاهب إلى عملي عندما كانت الساعة 8 ونص صباحا، فجأة سمعت صوت انفجار هز المنطقة، ولكني لم أعلم من كثر الخوف من أين جاء هذا الصوت، وبعد لحظات تصاعدت أعمدة الدخان فعرفت مكان الحادث، حاولت التوجه إليه لأرى ما هذا، لكن الجنود أغلقوا الطريق، وبعد ذلك سمعت إطلاق النار، أخبروني الجنود بأن أفراد الأمن هم من يطلقوا النار كي يفرقوا المواطنين”.

يأتي هذا الانفجار بعد 9 أيام من تفجير سيارة مفخخة أعقبها اقتحام انتحاري لمبنى إدارة البحث الجنائي بمديرية خور مكسر، وخلف العشرات من القتلى والجرحى، بالإضافة إلى مقتل أكثر من 12 مهاجما، كان قد تبناه أيضا تنظيم القاعدة.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين