أخبار

تعرف على خليفة “قاسم سليماني” في قيادة فيلق القدس

بعد أن عيّن المرشد الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي العميد إسماعيل قاآني قائدًا لفيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في أعقاب مقتل الفريق قاسم سليماني في ضربة جوية أمريكية في بغداد نستعرض لكم من خلال هذا التقرير بورتريه عن القائد الجديد لفيلق القدس العميد إسماعيل قاآني.

ولد قاآني في مدينة مشهد في ولاية خراسان شمال شرقي إيران عام 1957 ، و انضم للحرس الثوري أواخر عام 1980 أي بعد عامٍ من قيام الثورة الإسلامية في إيران،و كان آنذاك في العشرينيات من عمره ، ثم انتقل إلى العاصمة طهران حيث تلقى دورات تدريبية في عام 1981 ، و تدرّج في المناصب القيادية في المؤسسة وتولّى إبان الحرب الإيرانية العراقية قيادة فرقة “النصر” الخامسة، وفرقة “الإمام الرضا” الـ21.

ويحمل قاآني اليوم رتبة عميد، وكان نائبًا لسليماني في “فيلق القدس”، قبل أن يصبح، اعتبارًا من يوم الجمعة الماضي بعد مقتل قاسم سليماني، قائدًا له ، كما أنه يُعتبر من أبرز قادة الحرس الثوري الإيراني، ومن أقرب أصدقاء سليماني، إذ تربط علاقة صداقةٍ بينهما منذ 37 عامًا و يوصف بأنه الرجل الثاني بعد سليماني في قيادة الحرس الثوري والمشرف على متابعة تسليحه ، كما يعرف عن قاآني مواقفه المتشددة تجاه الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل.

شارك قاآني مقاتلاً في الحرب العراقية الإيرانية وقد تدرج في المناصب العسكرية داخل الحرس الثوري ، وخدم أيضًا في منصب رئيس هيئة الأركان المشتركة لاستخبارات الحرس الثوري، قبل توليه منصب نائب قائد فيلق القدس في عام 1997 بعد تسلم سليماني منصب قائد هذا الفيلق.

و لا يعرف الكثير عن قاآني الذي ظل تحت ظلال سليماني، الحاضر دائمًا في وسائل الإعلام، سوى نشاطاته العسكرية في فيلق القدس، وبعض التصريحات التي عكست خطًا متشددا ، وقد وضعته وزارة الخزانة الأمريكية على لائحة العقوبات الخاصة بها في العام 2012.

ووصفته وسائل إعلام إيرانية بأنه الرجل الصلب الذي لا يختلف كثيرًا عن الجنرال قاسم سليماني، وله الخبرة الكافية بشأن التعامل مع جبهات القتال المختلفة.

وظل يكرر في تصريحاته تأكيده لالتزامه بخط المرشد الإيراني “نحن مازلنا متمسكين بالطريق الذي رسمته لنا وحافظ عليه الإمام آية الله على الخامنئي بعزةٍ واقتدار وسنمضي في هذا الطريق حتى ظهور الإمام المهدي و سندافع على جميع الشعوب المضطهدة في اقصى نقاط العالم “.

كما نقل عنه تصريح آخر في عام 2017 وصف فيه تهديدات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإيران بقوله هذه “التهديدات ضد إيران ستدمر أمريكا … لقد دفنا العديد … من أمثال ترامب ونعرف كيف نقاتل ضد أمريكا “.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين