أخبارصوت أمريكا

تشكيل قوة لمكافحة الإرهاب المحلي بولاية تكساس بعد حادث إل باسو

تم بولاية تكساس الأمريكية، يوم الأربعاء، تشكيل قوة لمكافحة الإرهاب المحلي، بعد حادث إطلاق النار الجماعي في مدينة ، ويأتي تشكيلها بهدف مكافحة أعمال الكراهية والتطرف.

ووفقا لتصريح صحفي من مكتب حاكم تكساس غريغ آبوت، ستقوم القوة بتحليل الوضع وتقديم المشورة حول استراتيجيات تمكّن من الاستغلال الأمثل لإمكانية قوات تنفيذ القانون، من أجل الحماية بوجه أعمال الإرهاب المحلي.

بالإضافة لهذا، قام الحاكم يوم الأربعاء بتوجيه مكتب السلامة العامة في تكساس باتخاذ تحرك فوري لمكافحة أي شكل من الإرهاب المحلي في تكساس، ومن هذا التحرك مراقبة الإرهاب المحلي والتهديدات الجماعية الأخرى.

وقال آبوت “إن أولويتنا القصوى هي جعل سكان تكساس آمنين في مجتمعاتهم”.

كان الهجوم الذي وقع في مدينة إل باسو الحدودية بتكساس، يوم الـ3 من أغسطس الحالي، قد استهدف متجر وولمارت. ولقي 22 شخصا، من بينهم 8 مكسيكيين، مصرعهم، في إطلاق النار العشوائي. ويتم التحقيق في هذا الحادث على أنه “ محلي”.

وتم اعتقال شاب من العنصريين البيض في الـ21 من عمره، واعترف للمحققين بأنه استهدف المكسيكيين.

ووصف آبوت الحادث بأنه “عمل عنف شنيع وهمجي”.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: