أخبارأخبار العرب

تشديد الإجراءات الأمنية على الحدود العراقية-السورية

أفاد مصدر أمني عراقي، بأن هناك تشديدا أمنيًا وعسكريًا قرب الحدود مع ، محذرًا من استغلال الإرهابيين العمليات العسكرية التركية.

ونقلت قناة “السومرية نيوز” الإخبارية عن المصدر قوله، إن نحو عشرة آلاف جندي وعنصر أمن يتواجدون في المنطقة الحدودية الممتدة من ناحية “ربيعة” غربي ، والتي تقابلها من الجانب السوري منطقة “اليعربية”، وصولاً إلى بداية مثلث “فيش خابور” العراقي – السوري، الذي يقابله في الجانب السوري بلدة “المالكية”.

وأضاف أن المناطق المناظرة للعراق ما زالت تتواجد فيها ”، موضحا أنه تم نشر القوات على طول الحدود الشمالية الغربية مع سوريا بهدف منع الاختراق، وهناك حاليا مناقشات بشأن نازحي مخيم الهول من الجنسية العراقية فقط.

وفيما يتعلق بالنازحين الذين يدخلون حدود عبر ، أكد المصدر أنه تقرر استقبال الفارين من المعارك من المدنيين في الإقليم، لافتا إلى أن المخاوف الحالية لدى هي من إمكانية تسلل عناصر إرهابية تستغل العمليات العسكرية هناك والفوضى الناجمة عنها.

يذكر أن مجلس الأمن الوطني العراقي ناقش أمس الأول الجمعة، تداعيات الاجتياح التركي العسكري للاراضي السورية ومايخلفه من آثار على العراق، فيما وجه بتأمين الحماية للحدود العراقية السورية من خلال قيادة قوات حرس الحدود والقطعات العسكرية للجيش العراقي والحشد الشعبي، وتخويل وكيل وزارة الهجرة والمهجرين الصلاحيات الادارية والمالية لبناء مخيم يحتوي سكان مخيم “الهول” السوري.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: