أخبارمنوعات

تسجيل أول حالة وفاة بفيروس كورونا خارج الصين

أعلنت الفلبين اليوم الأحد تسجيل أول حالة وفاة خارج الصين بسبب تفشي‭‭‭ ‬‬‬فيروس كورونا الجديد،‭‭‭ ‬‬‬في الوقت الذي ارتفع فيه عدد الإصابات المؤكدة بالمرض في الصين منشأ الفيروس إلى 14 ألف حالة.

وهذه أول حالة وفاة من بين أكثر من 130 حالة سجلت في نحو 24 دولة ومنطقة أخرى خارج البر الرئيسي للصين.

وقالت الصحة الفلبينية إن المتوفى رجل صيني يبلغ من العمر 44 عاما من مدينة ووهان في إقليم هوبي بؤرة انتشار الفيروس وإنه توفى بعد تدهور حالته إلى التهاب رئوي.

وأضافت أن الرجل كانت ترافقه امرأة صينية (38 عاما) من ووهان أيضا والتي أصبحت الشخص الأول والوحيد الذي تثبت التحاليل إصابته بالفيروس في الفلبين.

وكان الاثنان قد وصلا إلى الفلبين عبر هونج كونج في 21 يناير كانون الثاني.

وذكر التلفزيون الرسمي نقلا عن لجنة الصحة الوطنية بالبلاد وصول عدد الوفيات جراء كورونا في الصين إلى 304 حالات حتى أمس السبت وفقا لما ذكره التلفزيون الرسمي نقلا عن لجنة الصحة الوطنية بالبلاد.

ومن جهتها فرضت مدينة ونجو في شرق الصين اليوم الأحد قيودا مشددة على تنقلات سكانها البالغ عددهم 9 ملايين نسمة، وأغلقت عددا كبيرا من طرقاتها الرئيسية في محاولة لاحتواء فيروس كورونا المستجد، الذي يتفشى بوتيرة سريعة في هذه المدينة الواقعة خارج بؤرة الوباء.

ووفقا لرويترز تواجه الصين عزلة متزايدة بعد أن طبقت دول أخرى حظرا على السفر إليها وعلقت شركات الطيران رحلاتها وأجلت حكومات مواطنيها مما يهدد بحدوث تباطؤ في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية يوم الخميس الماضي أن المرض يشكل حالة طوارئ صحية عالمية تثير قلقا دوليا  فيما شددت بعض الدول‭‭‭ ‬‬‬إجراءات الرقابة على الحدود من منطلق المخاوف من انتشار الفيروس.

وأعلنت سنغافورة والولايات المتحدة عن إجراءات يوم الجمعة لمنع دخول الأجانب الذين زاروا الصين في الآونة الأخيرة وحذت أستراليا حذوهما يوم السبت.

وذكرت وكالتا انترفاكس وتاس الروسيتان أن موسكو بدأت في تطبيق قيود على تأشيرات السفر وستبدأ في إجلاء المواطنين الروس من الصين يومي الاثنين والثلاثاء.

ووسعت الفلبين حظر دخول الأجانب إليها ليشمل جميع القادمين من الصين في تعزيز للقيود التي فرضتها في وقت سابق والتي لم تكن تشمل سوى القادمين من إقليم هوبي الصيني.

وقررت نيوزيلندا وفيتنام أيضا منع دخول الأجانب الذين زاروا الصين في حين قالت فيتنام إنها ستوقف جميع رحلات الطيران إلى الصين ذهابا وإيابا.

وطلبت تايوان من دبلوماسييها التحدث إلى الحكومات التي تسير شركات الطيران التايوانية رحلات إليها لضمان عدم وقف المزيد من الرحلات بسبب إدراج منظمة الصحة العالمية للجزيرة كجزء من الصين بسبب انتشار فيروس كورونا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين