أخبارأخبار حول العالم

تركيا تفاوض العراق لاستعادة أطفال وزوجات عناصر “داعش”

أجرت محادثات مع من أجل استعادة النساء والأطفال الأتراك الذين كان أزواجهم وآبائهم منخرطون في القتال مع تنظيم “” الإرهابي، وذكرت مصادر بوزارة الخارجية في ، حسبما ذكرت قناة “السومرية” الإخبارية، أن ما لا يقل عن 400 امرأة و280 طفلا يعيشون في مخيمات أو سجون للاجئين داخل الأراضي العراقية، في حين أعيد ما يقرب من 250 طفلا إلى تركيا وهم يخضعون حاليا للتأهيل النفسي.

وأضافت المصادر أن المسؤولين العراقيين يسمحون للنساء والأطفال الأتراك بالعودة إلى تركيا، لكنهم لا يتوقون لتسليم نحو 300 من مقاتلي “داعش” الأتراك الذكور إلى أنقرة.

كان أعلن، في ديسمبر 2017، دحر تنظيم “داعش”، لكنه لا يزال يجري محاكمات للمتهمين بالانتماء للتنظيم المتطرف، من رجال ونساء وأطفال، بينهم أجانب.

وفي سياق آخر، وجه رئيس الوزراء العراقي عادل عبدالمهدي، اليوم، بإجراء تحقيق شامل في حادثة معسكر الصقر وتعويض المتضررين، وأكدت قيادة العمليات المشتركة العراقية، في بيان أوردته قناة “السومرية نيوز” الإخبارية، عقب اجتماع عبدالمهدي مع مجلس الأمن الوطني، أن أي تواجد لمعسكرات عسكرية أو مخازن عتاد خارج الخطة والموافقات المرسومة يعد تواجدًا غير نظامي ويتم التعامل معه وفق القانون والنظام.

ونوّهت قيادة العمليات المشتركة، بضرورة استكمال الخطط الشاملة لنقل المخازن والمعسكرات إلى خارج المدن على أن تصدر الأوامر النهائية للتنفيذ قبل نهاية الشهر الجاري؛ لتحديد التواريخ النهائية لجعل المدن خالية من مثل هذه المعسكرات والمخازن، وفقًا للسياقات الأصولية للقوات المسلحة، كما وجه عبدالمهدي بإلغاء كل الموافقات الخاصة بالطيران في الأجواء العراقية “الاستطلاع – الاستطلاع المسلح – الطائرات المقاتلة – الطائرات المروحية – الطائرات المسيرة بكل أنواعها” لجميع الجهات العراقية وغير العراقية.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: