أخبارأخبار أميركا

ترامب يواجه واقعة تحرش جنسي جديدة

واقعة تحرش جنسي جديدة يواجهها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، حيث كشفت كورتني فريل، المذيعة السابقة في شبكة “فوكس نيوز” الأمريكية تحرشه بها، وقالت المذيعة إن ترامب وصفها بالصحفية الأكثر إثارة في البلاد، وفق ما أفادت به المذيعة في كتاب جديد حول مذكراتها.

وفي هذا الصدد، كتبت أن ترامب قال لها: “يجب أن تأتي في وقت ما إلى مكتبي، حتى نتمكن من تبادل القبل”، وزعمت بأنها ردت عليه قائلة: “دونالد، أعتقد أن كلانا متزوج”.

كما أضافت كورتني فريل، في كتاب مذكراتها أن “تلك الدعوة جعلتني في موقف صعب على تقديم التقارير عن ترشح ترامب للرئاسة بشكل جاد. لقد أغضبني في ما بعد أنه كان ينعت جميع النساء اللواتي سردن قصصًا مماثلة عن تحرشاته الوقحة، بأنهن كاذبات. أنا أصدقهن تمامًا. أما الآن فيمكنني على الأقل أن أقول على سبيل المزاح إنني كدت أطارح الرئيس الغرام، لكنني نجوت”.

على صعيد آخر ، ذكرت كورتني فريل في كتابها أن الرئيس الأمريكي، عندما كان رجل أعمال قبل تولى المنصب الرئاسي، وصفها بأنها “الصحفية الأكثر إثارة على القناة الأمريكية”.

وكانت العديد من النساء اتهمن الرئيس الأمريكي بالتحرش بهن، أو إقامة علاقة حميمة معهن، وهو ما نفاه ترامب.

يذكر أن اتهام الرئيس الأمريكي بالتحرش الجنسي ليس بالجديد، فقد اتهمت نساء عدة عقب تقديم ترشحة للانتخابات الرئاسية سنة 2016 ..الأمر الذي نفاه ترامب متوعدا بمقاضاة كل من اتهمه بالتحرش .

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين