أخبارأخبار أميركا

ترامب يعد الأمريكيين بالحصول على لقاح كورونا قريبًا

جدد الرئيس دونالد وعده للأمريكيين بتوفير لقاحات ضد فيروس قريبا، وقال ترامب في كلمة أمام الصحفيين بعد وصوله إلى ولاية بنسلفانيا، اليوم الاثنين، إن إدارته قامت “بعمل رائع” لمواجهة الفيروس، مؤكدًا أن الولايات المتحدة “تتخطى هذه المحنة”، وفقًا لـ”الحرة“.

معركة صعبة

وتأتي تصريحات ترامب بعد تصريحات أدلى بها أمس كبير موظفي البيت الأبيض، ، أكد فيها أن الولايات المتحدة لن تستطيع السيطرة على فيروس كورونا المستجد “لأنه فيروس معد مثل الأنفلونزا”، لكنها تستطيع التحكم في سبل مواجهته.

وأضاف في تصريحات لشبكة CNN: “ما نحتاج إلى القيام به هو التأكد من أن لدينا عوامل التخفيف المناسبة، سواء كانت علاجات أو لقاحات للتأكد من أنه لن يتسبب في وفاة الناس”.

يأتي ذلك في وقت تتزايد فيه حالات الإصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، قبل أسبوع من الانتخابات الرئاسية.

ووفقًا لـ”رويترز” فقد ارتفع عدد حالات الإصابة الجديدة بكوفيد -19 في الولايات المتحدة الأسبوع الماضي بنسبة 24 بالمئة إلى أكثر من 485 ألفًا.

كما توفي أكثر من 5600 شخص بسبب الفيروس في الأيام السبعة المنتهية في 25 أكتوبر، بزيادة 15% عن الأسبوع السابق. وارتفعت الوفيات لمدة أسبوعين على الأقل على التوالي في 16 ولاية، مقارنة بتسع ولايات في السابق.

ومنذ بدء تفشي الوباء توفي أكثر من 225 ألف شخص في الولايات المتحدة، وأصيب أكثر من 8.6 مليون بفيروس كورونا المستجد.

أخبار جيدة

وتقوم عدة شركات أمريكية بتطوير لقاحات مضادة لفيروس كورونا، من بينها “” و”موديرنا”.

من جانبها قالت شركة صناعة الأدوية البريطانية AstraZeneca Plc، إن اللقاح الذي طورته جامعة أكسفورد، يؤدي إلى استجابة مناعية لدى كل من الشباب وكبار السن، ويؤدي إلى استجابات سلبية أقل بين كبار السن، وفقًا لـ”رويترز“.

وأثارت الأخبار بأن كبار السن يحصلون على استجابة مناعية من اللقاح تفاؤلاً كبيرًا، خاصة وأن جهاز المناعة يضعف مع تقدم العمر، مما يجعل كبار السن هم الأكثر عرضة لخطر الوفاة من الفيروس.

وتنعش هذه الأخبار الآمال في كسب المعركة ضد فيروس كورونا، الذي أودى بحياة أكثر من مليون شخص، وأصاب الاقتصاد العالمي بالشلل.

ومن المتوقع أن يكون لقاح Oxford / AstraZeneca أول لقاح من شركات الأدوية الكبرى يحصل على الموافقة التنظيمية، جنبًا إلى جنب مع لقاح Pfizer و BioNTech.

جدير بالذكر أن AstraZeneca وقعت العديد من صفقات التوريد والتصنيع مع الشركات والحكومات في جميع أنحاء العالم، مع اقترابها من الإبلاغ عن النتائج المبكرة لتجربة إكلينيكية في مرحلة متأخرة.

وقالت الشركة يوم الجمعة الماضي إنها استأنفت التجارب الأمريكية للقاح التجريبي بعد موافقة المنظمين الأمريكيين.

من جانبه قال خبير الأمراض المعدية، الدكتور ، في حديث مع بي بي سي أمس الأحد أن لقاح كوفيد-19 يمكن أن يكون متاحا في الولايات المتحدة قبل نهاية العام إذا ثبت أنه “آمن وفعال”، لكن الجرعات الأولى منه ستتاح للأشخاص بحسب أولوية كل منهم.

وأضاف أن الأمر سيستغرق “عدة أشهر حتى عام 2021” قبل أن يتوفر اللقاح على نطاق أوسع.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين