أخبارأخبار أميركاسياحة وسفر

ترامب يعتزم منع دخول مصابي كورونا إلى أمريكا حتى لو كانوا أمريكيين

مع بلوغ عدد إصابات فيروس عالميًا 20 مليون حالة، وتفاقم الوضع في ، يخطط الرئيس دونالد لمنع دخول المشتبه بإصابتهم إلى البلاد سواء من المواطنين أو من المقيمين الدائمين، وفق ما نقلت “رويترز” عن مسؤول أمريكي كبير.

وقال المسؤول إن مسودة الإجراء التنظيمي، التي لم يتم وضع اللمسات الأخيرة عليها بعد وقد تتغير، ستمنح الحكومة تفويضًا لمنع دخول أفراد من المعتقد “بدرجة مرتفعة إلى حد ما” إصابتهم بمرض كوفيد-19 أو بأمراض أخرى، على حد قوله.

كما أوضح نفس المسؤول أن مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها، التي تلعب دورًا رئيسيًا في الاستجابة للجائحة، سوف تصدر مسودة الإجراء التنظيمي، مشيرًا في هذا السياق إلى أن صحيفة نيويورك تايمز كانت أول من أوردت هذه المعلومة، أمس الاثنين.

قرار غير دستوري

ويخشى مسؤولون في الحكومة من أن يلجأ مواطنون يحملون الجنسيتين المكسيكية والأمريكية إلى الولايات المتحدة إذا اتسعت رقعة تفشي فيروس كورونا في ، الأمر الذي يفرض مزيدًا من الضغوط على المستشفيات، بحسب ما كشف عنه موقع “Dw“.

وقال ، مدير مشروع حقوق المهاجرين في الاتحاد للحريات المدنية، في بيان مكتوب، إن حرمان مواطنين أمريكيين من الدخول إلى البلاد سيكون غير دستوري “وخطأ جسيمًا آخر في عامٍ شهد بالفعل الكثير من الأخطاء الجسيمة”.

إجراءات وقيود

وفي نفس السياق، وضع ترامب سلسلة من القيود الشاملة على الهجرة منذ بدء جائحة كورونا، فأوقف بعض حالات الهجرة المشروعة، وسمح لسلطات الحدود بسرعة ترحيل جميع المهاجرين الذين يُضبطون عند الحدود دون إجراءات قانونية سليمة.

وفي آخر الإجراءات لاحتواء أزمة كورونا، قال ترامب، وفق ما نقل موقع “الحرة“، إنه يبحث خفض ضريبة أرباح رأس المال وخفض ضريبة الدخل للأسر ذات الدخل المتوسط وأصحاب المعاشات، للمساعدة في احتواء تداعيات الجائحة.

وأضاف ترامب “سنتخذ العديد من الإجراءات لدعم سوق الوظائف والاقتصاد”.

وأوضح “لدينا فرص عمل جديدة وقد أنشانا تسعة ملايين وظيفة في غضون ثلاثة اشهر وهو رقم قياسي وتخطينا كل التوقعات وهو أمر ممتاز، ولدينا تقارير عن فرص عمل جديدة”.

وإلى جانب ذاك، حث ترامب مجددًا على فتح المدارس والجامعات، حيث كان قد رفض الدعوات لغلق الاقتصاد من جديد رغم أرقام الإصابات الكبيرة التي تتعدى أحيانا 70 ألف إصابة جديدة في اليوم الواحد.

أمريكا في الصدارة

تطورات تأتي في وقت تجاوز عدد الحالات المعروفة لفيروس كورونا الجديد على مستوى العالم 20 مليون حالة، لغاية أمس الاثنين، وفقًا لبيانات جامعة جونز هوبكنز، بحسب ما نقل موقع شبكة “CNN” عربي.

وأشارت تقارير جامعة جونز هوبكنز إلى أن العدد الحالي للحالات المعروفة حول العالم هو الآن 20,001,019، فيما توفي مات ما لا يقل عن 733,897 شخصًا.

واحتلت أمريكا الصدارة، من حيث تسجيل أكبر عدد من الوفيات وحالات الإصابة بكورونا في جميع أنحاء العالم. وهناك ما لا يقل عن 5,085,821 إصابة بفيروس كورونا في الولايات المتحدة، وتوفي ما لا يقل عن 163,370 شخصًا.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين