أخبارأخبار أميركاتغطيات خاصةصفقة القرن

ترامب يعتزم إطلاق خطته للسلام في الشرق الأوسط بحضور قادة عرب

كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية، أن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، يعتزم إطلاق خطته للسلام في الشرق الأوسط، بحضور قادة عرب في كامب ديفيد قبل الانتخابات الإسرائيلية المقررة في سبتمبر القادم.

وأضافت أن جولة جاريد كوشنر، مستشار الرئيس الأمريكي، للمنطقة التي ستبدأ اليوم الأربعاء تهدف إلى إقناع القادة بحضور المؤتمر.

وذكرت الصحيفة أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يشارك في وضع الخطة التي سيقدمها ترامب، إلا أنه لن يشارك في المؤتمر.

ونقلت الصحيفة عن مصدر، لم تذكر اسمه، في واشنطن أنه يجري التخطيط لعقد المؤتمر قبل الانتخابات الإسرائيلية المقررة في 17 سبتمبر القادم.

وذكر المصدر أنه لا يعتقد أن نتنياهو سيشارك في المؤتمر، لأن وجوده سيجعل من الصعب على كوشنر إقناع القادة العرب بالحضور.

ولفتت الصحيفة إلى أن مؤتمر السلام سيخدم الحملتين الانتخابيتين لكل من ترامب ونتنياهو: إذ أنها ستظهر نتنياهو كزعيم دولي وهو ما قد يؤثر على موقفي حزبي “أزرق أبيض” و”العمل” من المشاركة في أي ائتلاف قد يشكله نتنياهو بعد الانتخابات.

وتشمل جولة كوشنر في المنطقة كلا من مصر والأردن وقطر والسعودية والإمارات.

ولفتت الصحيفة إلى أنه من المتوقع أن يعرض ترامب خطة السلام في كامب ديفيد دون الخوض في التفاصيل، وسيوافق على إقامة “كيان فلسطيني” ولكن ليس بالضرورة “دولة فلسطينية”، وسيوافق على “وجود فلسطيني في القدس” ولكن ليس بالضرورة كعاصمة.

ورجحت الصحيفة أن يعارض الرئيس الفلسطيني، محمود عباس الخطة، بينما سيضفي القادة العرب شرعيةً عليها بمجرد مشاركتهم في المؤتمر، أما نتنياهو، على الجانب الآخر، فيقوم على الأرجح بالإشادة بها، وسيعلن أن لديه “العديد من التحفظات” عليها دون أن يحددها.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين