أخبارأخبار أميركا

ترامب يواجه اتهامات جديدة بالحنث باليمن بعد طلبه من الصين التحقيق مع بايدن

قال رئيس لجنة المخابرات بمجلس النواب الأمريكي، آدم شيف، اليوم الخميس، إن الرئيس دونالد ترامب حنث بالقسم الذي أداه في الرئاسة عندما طلب من الصين التحقيق مع جو بايدن نائب الرئيس السابق والذي قد ينافسه في الانتخابات الرئاسية المقررة عام 2020.

وقال شيف، وهو ديمقراطي، للصحفيين “رئيس الولايات المتحدة يشجع دولة أجنبية على التدخل مجددًا لمساعدة حملته الانتخابية بالتحقيق مع منافس وهذا حنث خطير بالقسم كرئيس. هذا يعرض انتخاباتنا للخطر. هذا يعرض أمننا القومي للخطر. ينبغي أن يكون ذلك التصرف مدانا من كل عضو بهذا المجلس من الديمقراطيين والجمهوريين على حد سواء”

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد طالب الصين اليوم بالتحقيق مع نائب الرئيس السابق جو بايدن، رغم التحقيق بشأن عزله بسبب طلبه من أوكرانيا معلومات بشأن منافسه السياسي الرئيسي.

وقال ترامب في تصريحات نقلتها قناة الحرة الأمريكية “يجب أن تبدأ الصين تحقيقا بشأن عائلة بايدن..مضيفا أنه لم يطلب مباشرة من الرئيس الصيني شي جين بينج التحقيق مع بايدن ونجله هانتر لكنه قال “إنه بالتأكيد شيء يمكن أن نبدأ التفكير فيه”. ولم ترد السفارة الصينية في واشنطن حتى الآن على طلب للتعليق.

وخلال الحديث نفسه، جدد الرئيس ترامب دعوته الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إلى فتح تحقيق في نشاطات جو بايدن ونجله هانتر في أوكرانيا.

وقال مصدران مطلعان إن مسؤولي الإدارة الأمريكية لم يكونوا على علم مسبق بأن ترامب سيذكر الصين في ذلك السياق لكنهم قالوا إنه تحدث عن ذلك من قبل وبالتالي لم يندهشوا من الأمر.

يذكر أن ترامب يتهم نجل بايدن بتقاضي أجرة مبالغ فيها تصل إلى 50 مليون دولار شهريا عندما كان عضوا في مجلس أمناء شركة “بوريسما” للغاز في أوكرانيا، كما اتهمه بتسلم أكثر من مليار دولار ونصف من الصين عندما كان والده نائبا للرئيس السابق باراك أوباما.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين