أخبارأخبار أميركاصفقة القرن

ترامب يحسم الجدل حول الإعلان المرتقب لصفقة القرن

نفى الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، التقارير الإعلامية التي تداولت تفاصيل أو توقيت مناقشة “خطة السلام في الشرق الأوسط”، المعروفة إعلاميًا بـ”صفقة القرن”، مؤكدًا أنها مجرد تكهنات.

وقال ترامب في تغريدة بموقع “تويتر” إن “التقارير حول قرب إعلان تفاصيل وتوقيت خطة السلام بالشرق الأوسط، مجرد تكهنات”، لافتا في الوقت ذاته إلى وجود دعوة رسمية موجهة إلى رئيس حكومة إسرائيل المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو ومنافسه السياسي بيني جانتس، لزيارة العاصمة واشنطن الأسبوع المقبل.

وكان مصدر مطلع على “صفقة القرن”، أكد أن مسؤولين أمريكيين سيكشفون على الأرجح بعض تفاصيل خطة ترامب، المقترحة لـ”صفقة القرن” لرئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو، وزعيم حزب أزرق أبيض.

نتنياهو وجانتس في واشنطن

ودعا البيت الأبيض نتنياهو، وجانتس لزيارة واشنطن الأسبوع المقبل، لمناقشة خطة السلام في الشرق الأوسط، أو ما تعرف بـ”صفقة القرن”.

يذكر أن السلطة والفصائل الفلسطينية ترفض بشدة ما يسمونها بـ”صفعة القرن”، متهمين الإدارة الأمريكية بالانصياع للرغبة الإسرائيلية ومحاولة تصفقة القضية الفلسطينية لصالح إسرائيل.

وقطعت السلطة الفلسطينية علاقاتها بالإدارة الأمريكية ورفضت لعبها لأي وساطة في عملية السلام، فيما أعلنت واشنطن وقف تمويل منظمة الأونروا التي تقوم على رعاية شئون اللاجئين الفلسطينيين.

بيان صفقة القرن

في السياق ذاته، أكدت صحيفة “هآرتس” العبرية، أن البيت الأبيض يعتزم إصدار بيان حول خطة السلام في الشرق الأوسط “قريبا”، مشيرة إلى أن “المسؤولين الإسرائيليين يعتقدون أن البيت الأبيض ينوي إصدار بيان بشأن خطة ترامب للسلام في الوقت القريب”.

وأشارت الصحيفة إلى أنه “من المتوقع أن يتوجه رئيس الوزراء بينامين نتنياهو ومنافسه السياسي بيني جانتس، إلى العاصمة الأمريكية واشنطن الأسبوع المقبل، لمناقشة تفاصيل خطة الإدارة الأمريكية لحل النزاع الإسرائيلي- الفلسطيني”.

وكان جانتس تعهد بضم مناطق غور الأردن والبحر الميت بالضفة الغربية المحتلة، عقب انتخابات الكنيست المقررة في 2 مارس المقبل، متوقعا أن “يتم نشر خطة سلام الشرق الأوسط لإدارة ترامب قريبا”.

ويؤيد نتنياهو وجانتس نشر الصفقة قبل الانتخابات الإسرائيلية، وهو ما اعتبر تغييرا في موقف جانتس الذي كان يعتبر نشرها قبل الانتخابات تدخلا فيها.

بدوره، أكد نتنياهو خلال لقائه نائب الرئيس الأمريكي مايك بينس، أنه تلقى دعوة لزيارة واشنطن، للتعرف على تفاصيل “صفقة القرن”.

وقال نتنياهو إنني اقترحت اصطحاب جانتس، لاستثمار هذه الفرصة “العظيمة”، بحسب وصفه.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين