أخبارأخبار أميركاأخبار العالم العربي

ترامب وولي العهد السعودي بحثا “خطر ايران و الحوثيين في اليمن

أعلن البيت الأبيض إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بحثا الوضع في اليمن الذي تمزقه الحرب خلال اجتماع يوم الثلاثاء

و ذكر البيت الأبيض أن “الرئيس الأميركي دونالد ترامب وولي العهد السعودي محمد بن سلمان بحثا خطر إيران والحوثيين باليمن، كما اتفقا على ضرورة تخفيف المعاناة في اليمن”.

و أضاف ” بحث الزعيمان الخطوات الإضافية اللازمة للتعامل مع الوضع الإنساني  و ضرورة تخفيف المعاناة في اليمن واتفقا على انه من الضروري التوصل لحل سياسي للصراع في اليمن في نهاية المطاف لتلبية حاجات الشعب اليمني “.

وقالت وكالة رويترز للأنباء، فى تقرير اليوم الأربعاء، إن الرئيس الأمريكى أشاد بالمبيعات العسكرية الأمريكية للسعودية، مشيرا إلى أنها تساعد فى تعزيز الوظائف داخل الولايات المتحد

وأعلن ترامب عن تطلعه لاستقبال الملك السعودي سمان بن عبد العزيز في واشنطن”،

وحظى صحاب السمو الملكى الأمير محمد بن سلمان ولى العهد السعودى، الذى يزور واشنطن حاليا، باستقبال حار من الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، وسط أجندة مليئة بالكثير من الموضوعات والقضايا التى تنتظر مناقشتها بين قادة البلدين.

ومن جانبها أعلنت السلطات السعودية في بيان لها أن “لقاء ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بالرئيس الأميركي دونالد ترامب تناول الجهود الأميركية لمواجهة إيران”.

وأوضحت السلطات أن “ترامب جدد التزام بلاده الراسخ والتاريخي بأمن واستقرار السعودية”، مشيراً الى ان “الصفقات التجارية مع السعودية تخلق فرص عمل في البلدين”.

ولفتت الى أن “التعاون مع الولايات المتحدة يسهم في نجاح رؤية المملكة 2030″، مشيرةً الى أن “ترامب وبن سلمان اتفقا على أهمية التوصل لحل سياسي في اليمن”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين