أخبارأخبار أميركاأخبار العالم العربي

ترامب: معركة شمال سوريا انتهت والأكراد في أمان

قال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، اليوم الأربعاء، إن الحدود السورية التركية، حصلت على تقدم كبير.

واعتبر ترامب، في تغريدة له عبر تويتر، أن المنطقة الآمنة قد أنشئت شمال سوريا، مشيرًا إلى أن المعركة هناك انتهت.

وكان ترامب قد أكد في تصريحات سابقة أن وقف إطلاق النار شمالي سوريا صامد مع وجود خروق بسيطة.

وأضاف في تصريحات للصحفيين بالبيت الأبيض ” إذا اتبعت تركيا سلوكا خاطئا فإن الولايات المتحدة ستنزل عقوبات بها وتفرض مزيدا من الضرائب على منتجاتها”.

وأوضح ترامب أنه لا يريد ترك القوات الأمريكية في سوريا، مشيرا إلى أن الأكراد ينسحبون من مناطق معينة في سوريا بطريقة ذكية.

وتابع “واشنطن لم تقدم مطلقا للأكراد تعهدا بالبقاء 400 عام لحمايتهم”

من جانبه قال المبعوث الخاص للرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى سوريا، جيمس جيفري، إن فرص إنهاء الهجوم التركي على المقاتلين الأكراد باتت أفضل بالمقارنة بالأسبوع الماضي، لكنه أوضح أن وقف إطلاق النار بشكل دائم سيعتمد على التزام الطرفين بشروط الهدنة التي جرى الاتفاق عليها في أنقرة قبل أيام.

وأوضح المبعوث الخاص في جلسة بمجلس الشيوخ الأمريكي يوم الأربعاء شهدت انتقادات من الجمهوريين والديمقراطيين لسياسات ترامب “نحن في وضع أفضل الآن عما كنا عليه قبل أسبوع.. حين ننظر إلى وقف إطلاق النار، أعتقد أننا قمنا بعمل جيد وأوقفنا هذا الصراع”.

وقال إن الجيش التركي وافق على وقف القتال بشكل دائم إذا انسحب المقاتلون الأكراد من المنطقة التي جرى الاتفاق عليها في أنقرة الأسبوع الماضي. وانتهت مهلة وقف إطلاق النار اليوم الأربعاء، مضيفا أن العقوبات الأمريكية على أنقرة ستخفف فقط إذا أوقفت تركيا الهجوم.

وقال جيفري إنه لم يتم استشارته بشأن قرار ترامب سحب الجنود الأمريكيين من شمال سوريا مضيفا أنه شعر “بغضب” من الهجوم التركي لكنه قال إن تركيا لا تزال ديمقراطية تتبنى العديد من القيم الأمريكية وليست خصما لبلاده على الساحة الدولية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين