أخبارأخبار أميركا

ترامب لن يستطيع إنقاذ أردوغان من عقوبات الكونجرس

أكدت صحيفة “آراب نيوز” اللندنية، أن تركيا سرعت من تطبيق العقوبات الأمريكية عليها بعد اختبارات منظومة الدفاع الصاروخية الروسية “إس 400”.

وتابعت أنه من المرجح أن يطرح مجلس الشيوخ الأمريكي ووزارة الخزانة الأمريكية بعض حزم العقوبات ردًا على تركيا التي تمضي قدمًا في النظام الروسي.

وقدم رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، الجمهوري جيم ريش، تشريعًا يفرض عقوبات صارمة على أنقرة بعد توغلها العسكري في شمال سوريا، امتنع مجلس الشيوخ فقط عن سن تلك العقوبات، التي تحظى بدعم الحزبين، بشرط أن توقف تركيا عمل الأنظمة الروسية S-400 في ترسانتها.

وكان من المفترض أن تدرس لجنة العلاقات الخارجية الموقف أوائل شهر ديسمبر، ولكن ما يحدث الآن هو أن صبر الكونجرس نفد، ومن المقرر أن يتم التصويت على العقوبات في أقرب وقت.

وأضافت الصحيفة، أنه خلال هذا الأسبوع، اختبرت تركيا بشكل غير متوقع أحد مكونات نظام الرادار S-400 في أنقرة لمدة يومين، بينما حلقت طائرات من طراز F-16 أمريكية الصنع في أرجاء العاصمة التركية، بينما كان من المتوقع أن تبقي تركيا النظام الروسي معطلًا من أجل تجنب العقوبات الأمريكية.

بدلًا من ذلك، يُنظر إلى أنقرة على نطاق واسع على أنها قد شكلت تحديًا لواشنطن، وهو القرار الذي من شأنه أن يحشد المزيد من الأصوات داخل الكونجرس للمضي قدمًا في عقوبات “CAATSA”.

تشمل عقوبات CAATSA مجموعة من الخيارات، منها رفض منح تأشيرات للمسئولين الأتراك، وحظر تراخيص التصدير إلى إجراءات أشد، مثل حظر أي معاملات مع النظام المالي الأمريكي.

وأكدت الصحيفة، أن تركيا ستعلن عن نيتها النهائية فيما يخص التسليح، بعد زيارة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، تركيا خلال شهر يناير.

وقال آرون شتاين، مدير برنامج الشرق الأوسط في معهد أبحاث السياسة الخارجية، إن تنفيذ العقوبات يعود إلى ترامب، لكنه يتوقع بعض جهود الكونجرس لإدراج بعض العقوبات.

وتابع: “ترامب يؤجل الإعلان عن غضبه بشكل متزايد، ولكنه في النهاية سوف يستسلم ويصب جم غضبه على أردوغان”.

وأضاف: “لا يزال أردوغان يراهن على رغبة ترامب في الحفاظ على العلاقات التركية الأمريكية لوقف العقوبات، ولكن هذا الأمر لن ينجح مرة أخرى بعد تجربة الأسلحة الروسية، فالمتوقع الآن هو إصدار تشريع عقوبات صارمة للغاية في مجلسي النواب والشيوخ، وقد تكون لدى ترامب القدرة على وقف هذه العقوبات، ولكن بعد خطوة أردوغان لا نعتقد أن ترامب قد يتدخل مرة أخرى لإنقاذه”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين