أخبارأخبار أميركا

ترامب: لن أحضر تنصيب بايدن وأنصاري سيكون لهم دور في المستقبل

حسم الرئيس المنتهية ولايته، دونالد ترامب، الجدل بشأن إمكانية حضوره حفل التنصيب الذي سيقام في الـ20 من يناير للرئيس المنتخب جو بايدن، حيث نفى ترامب وجود أي نية لديه للمشاركة في حفل التنصيب.

ونشر ترامب تغريدة على حسابه بموقع تويتر قال فيها: “إلى كل الذين يتساءلون: لن أحضر حفل التنصيب في 20 يناير”.

ويأتي ذلك النفي عقب يوم واحد من اعتراف ترامب الضمني بفوز بايدن، وتعهده بضمان انتقال سلس وهادئ للسلطة.

وذلك في فيديو نشره أمس، قال فيه إن “الكونجرس صادق على النتائج، وهناك إدارة جديدة سيتم تنصيبها في الـ20 من يناير، وتركيزي الآن يتحول للتأكد من حدوث الانتقال السلس والمنظم للسلطة”. وأضاف: أن “هذه اللحظة تدعونا إلى المصالحة وتضميد الجراح”.

في الوقت نفسه كشف مصدر مقرب من نائب الرئيس، مايك بنس، إنه يخطط لحضور حفل تنصيب الرئيس المنتخب جو بايدن في 20 يناير. وقال المصدر لشبكة (CNN) إن “هذه هي الخطة” بالنسبة لمايك بنس.

ونقلت الشبكة عن مصدر آخر قوله إن بنس واجه ضغوطًا من كثير ممن حوله الذين شجعوه على حضور الحفل، إلا أنه لم تتم دعوته رسميًا بعد.

من ناحية أخرى وفيما يبدو أنه تحذير من جانب ترامب لدائرة المعارضين التي باتت تتسع حوله، نشر الرئيس المنتهية ولايته تغريدة أخرى على حسابه على تويتر قال فيها إن أنصاره سيكون لهم دور في المستقبل.

وقال ترامب في تغريدته: ” إن الـ75 مليون من الأمريكيين العظماء الذين صوتوا لي، ولأمريكا أولًا، ولكي تعود أمريكا عظيمة مجددًا، سيكون لهم صوت مسموع ودور كبير في المستقبل”.

وأضاف: “هؤلاء الوطنيون لن يتم التقليل من احترامهم أو معاملتهم على نحو غير عادل بأي شكل من الأشكال”.

وتأتي هذه التغريدة بمثابة دفاع من جانب ترامب عن أنصاره الذين تم توجيه الاتهامات للبعض منهم بأنهم وراء اقتحام مبنى الكونجرس، كما تأتي وسط تساؤلات حول مستقبل عمل ترامب بعد مغادرته البيت الأبيض،

حيث يرى مراقبون أن ترامب سيعتمد على أنصاره في جبهة المعارضة، سواء في دعم مواقفه المستقبلية، أو في الانضمام إلى حزب سياسي جديد قد يفكر في تشكيله.

وتبدو فكرة إنشاء حزب جديد مطروحة بالنسبة لترامب خاصة بعد توتر العلاقة بينه وبين حزبه الجمهوري، والذي تزايد بعد واقعة اقتحام الكونجرس، وإحساس ترامب بأن حزبه تخلى عنه في معركته الانتخابية، والتي حاول فيها قلب نتائج الانتخابات لصالحه بشتى الطرق لكنه فشل.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين