أخبارأخبار أميركا

ترامب: حركة طالبان تعبت من القتال وحان وقت عودة جنودنا إلى وطنهم

أعلن الرئيس ترامب أنه سيوقّع اتفاق سلام مع حركة طالبان، في حال انتهت المفاوضات الجارية معها إلى إنهاء الحرب في أفغانستان المستمرة منذ 18 عامًا وحتى الآن.

وقال ترامب ردًا على أسئلة صحفيين في حديقة البيت الأبيض: “نعم، سأضع اسمي على الوثيقة”، يأتي ذلك قبيل مغادرته إلى الهند في زيارة رسمية تستمر لمدة يومين.

وتأتي تصريحات ترامب، عقب بدء هدنة مؤقتة في أفغانستان، حيث بدأت السبت الماضي، بموافقة طالبان والولايات المتحدة والقوات الأفغانية على خفض العنف لمدة أسبوع واحد.

وبالرغم من أن ترامب لم يحدد نوع الاتفاق الذي هو على استعداد لتوقيعه، إلا أنه قال أن “القرارات تعتمد على التقدم الذي يتحقق خلال الهدنة الأولية”، مشيرًا إلى أن “فترة الهدوء لا تزال صامدة ليوم ونصف، وسنرى ما سيحدث”.

وأضاف ترامب: “أعتقد أن طالبان تريد التوصل إلى اتفاق كذلك، لقد تعبوا من القتال”، وتابع: “حان وقت عودة الجنود إلى وطنهم، وهم يريدون التوقف”.

يُذكر أن وزير الخارجية “مايك بومبيو” وحركة طالبان قد أصدرا بيانين منفصلين أكدا فيهما أنهما قد اتفقا على توقيع اتفاق السلام المرتقب في العاصمة القطرية (الدوحة) بتاريخ 29 فبراير، بعد هدنة جزئية تستمر لأسبوع.

وقد قال بومبيو في وقتٍ سابق: “بناء على تطبيق ناجح لهذا التفاهم، يتوقّع أن يمضي التوقيع على الاتفاق بين الولايات المتحدة وطالبان قدمًا”، مضيفا أن “المفاوضات بين طالبان والحكومة الأفغانية ستبدأ بعد وقت قصير على ذلك”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين