أخبارأخبار أميركا وكنداأخبار العالم العربي

ترامب ردا على الهجوم الكيميائي في سوريا : ” سيدفعون ثمنا باهظا “

هدد الرئيس الأمريكي دونالد اليوم الأحد باتخاذ اجراءات لم يعلن عنها ضد من قاموا باستخدام الأسلحة الكيميائية في

وقال الرئيس ترامب إنه سيتم “دفع ثمن باهظ” جراء شن هجوم كيماوي على مدينة محاصرة يسيطر عليها مقاتلو المعارضة في سوريا حيث أبلغت جماعات إغاثة طبية عن سقوط عشرات القتلى بالغاز السام.

وألقى ترامب باللوم على إيران والرئيس الروسي فلاديمير بوتين لدعمهم نظام الأسد .

وكتب ترامب في تغريدة على تويتر “كثيرون ماتوا من بينهم نساء وأطفال في هجوم كيماوي طائش في سوريا.

المنطقة التي شهدت تلك الفظاعة محاصرة ويطوقها الجيش السوري بما يجعل الوصول إليها من العالم الخارجي غير ممكن بالكامل”.

وانتقد ترامب موقف اوباما حيال الازمة السورية قائلا في تغريدة أخرى “إذا اجتاز اوباما خطه الاحمر لانتهت الكارثة السورية منذ فترة طويلة ”

وقال أحد كبار مستشاري الرئيس الأمريكي للأمن الداخلي اليوم الأحد إن لا تستبعد شن هجوم صاروخي ردا على تقارير جديدة عن هجوم كيماوي على مدينة تسيطر عليها المعارضة في الغوطة الشرقية بسوريا.

وقال توماس بوسرت مستشار للأمن الداخلي ومكافحة الإرهاب في مقابلة مع برنامج (ذيس ويك) بقناة ايه.بي.سي. التلفزيونية “لا أستبعد شيئا”.

وأضاف “نحن ندرس الهجوم في الوقت الحالي” وأضاف أن صور الحدث “مروعة”

كان ترامب قد وافق العام الماضي على توجيه ضربة بصواريخ كروز ضد قاعدة جوية سورية بعد هجوم بغاز السارين على مدنيين.

وحذرت وزارة الخارجية الروسية من القيام بأي عمل عسكري بناء على “حجج مختلقة وملفقة” وقالت إن هذا يمكن أن يؤدي إلى عواقب وخيمة.

ونفت سوريا شن القوات الحكومية أي هجوم كيماوي كما وصفت أقوى حلفاء الرئيس بشار الأسد هذه التقارير بأنها زائفة.

وقال بيان مشترك للجمعية الطبية السورية الأمريكية وأجهزة الدفاع المدني التي تعمل في المناطق التي تسيطر عليها قوات المعارضة إن 49 شخصا لقوا حتفهم في الهجوم.

 

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين