أخبارأخبار أميركاكلنا عباد الله

ترامب يدعو مسلمي أمريكا للإلتزام بالتباعد الاجتماعي خلال رمضان

أكد الرئيس دونالد أنه تواصل مع الإسلامي والمسيحي واليهودي للوقوف على ترتيبات الوضع داخل فى ظل انتشار وباء .

وردًا علي سؤال عما إذا كان هناك قيود ستُفرض علي للإلتزام بالتباعد الاجتماعي مع حلول ، كما حدث في الكنائس خلال الأعياد، قال ترامب إن السياسيين يعاملون العقائد المختلفة بشكل مختلف للغاية.

وأضاف: “إنهم يحبون المساجد، وأنا لا أمانع في ذلك، ولكن أود أن أقول إنه يمكن أن يكون هناك فرق. وعلينا أن نرى ما سيحدث. لأنني رأيت تفاوتًا كبيرًا في هذا البلد”.

وتابع: سأكون مهتماً برؤية ذلك. لأنهم يلاحقون الكنائس المسيحية لكنهم لا يفعلون ذلك مع المساجد. ولا أريدهم أن يلاحقوا المساجد! لكني أريد أن أرى ما هو حدثهم”

وأضاف ترامب فى مؤتمره اليومى في البيت الأبيض عن تطورات وباء كورونا فى البيت الأبيض، أنه على تواصل مع رجال الدين  من أجل وضع الترتيبات الملائمة.

وقال إنه يأمل في أن يلتزم المسلمون الأمريكيون بنفس معايبر خلال شهر رمضان مثل في عيد الفصح.

تعامل مختلف

وبحسب وكالة الصحافة الفرنسية، أدلى ترامب بهذه التصريحات بعد أن سئل عن إعادة تغريدة على حسابه بموقع تويتر لمعلق محافظ بدا أنه يتساءل عما إذا كان المسلمون سيتعاملون بنفس الصرامة التي عومل بها المسيحيون الذين خالفوا قواعد التباعد الاجتماعي في عيد الفصح.

وقال ترامب: “أود أن أقول إنه يمكن أن يكون هناك اختلاف، وعلينا أن نرى ما سيحدث،  لأنني رأيت تفاوتًا كبيرًا في هذا البلد”. وأضاف: “سأكون مهتماً برؤية ذلك. لأنهم يلاحقون الكنائس المسيحية لكنهم لا يسعون وراء المساجد. ولا أريدهم أن يلاحقوا المساجد! لكني أريد أن أرى ما هو حدثهم”.

وعندما سئل عما إذا كان يعتقد أن الأئمة سيرفضون اتباع أوامر التباعد الاجتماعي، رد ترامب:”لا، لا أعتقد ذلك على الإطلاق”.

وتابع: “أنا شخص يؤمن بالعقائد.. وأحب أي شخص مؤمن، ولا يهمني ما هو دينه، ولكن يبدو أن سياسيينا يعاملون العقائد المختلفة بشكل مختلف للغاية.. الدين المسيحي يعامل بشكل مختلف عما كان عليه، وأعتقد أنه يعامل معاملة غير عادلة”.

ولفتت الوكالة إلى أن ترامب اتهم في الماضي بأنه مناهض للمسلمين، حيث كان من أولى قراراته بعد الوصول إلى البيت الأبيض حظر المسافرين القادمين من عدة دول ذات أغلبية مسلمة.

دفاع من جديد

وخلال المؤتمر جدد الرئيس ترامب دفاعه عن طريقة تعامل إدارته مع أزمة وباء كورونا، مشيرا إلى أن الوفيات جراء الوباء داخل الولايات المتحدة أقل من دول أوروبا، موضحا فى الوقت نفسه أن فى صدارة الدول المنتجة لأجهزة التنفس الصناعي، متعهدًا بتوفيره للدول الأخرى.

وأردف، ترامب، أن أصعب شىء على الإطلاق هو توفير أجهزة التنفس الصناعى، متابعا “نحن الآن ملوك أجهزة التنفس الصناعي، ولدينا الأجهزة وسنساعد البلدان الأخرى قريبًا جدًا”.

كما أعلن الرئيس الأمريكى أنه تم إجراء أكثر من 4 ملايين فحص لفيروس كورونا في الولايات المتحدة، مشيرا إلى أن النموذج الأمريكي في التعامل مع الوباء هو الأفضل عالميا بشهادة الكثير من قادة وروؤساء العالم.

إنهاء الإغلاق

وأشار ترامب إلى أن ولايتي تكساس وفيرمونت قررتا إعادة العمل ببعض مؤسساتها اعتبارًا من يوم الاثنين، وموضحًا أن 29 ولاية جاهزة للبدء في تنفيذ خطة إعادة فتح الاقتصاد في أقرب وقت، مضيفا  أن أى ولاية أمريكية جاهزة للبدء ترى نفسها جاهزة لخطة فتح الاقتصاد عليها البدء في تنفيذها من الغد.

وأضاف الرئيس الأمريكى، أن إدارته ستواصل تقييد حركة القادمين من الخارج حتى بعد إعادة فتح الولايات، لافتا الى إن الإدارة ستحافظ  أيضا وبكل صرامة على التباعد الاجتماعي في ظل تنفيذ إجراءات الفتح.

وكشف ترامب أن حكام الولايات الأقل تأثرا بالفيروس والتى سيبدأ بها إجراءات إعادة الفتح سيكونون هم المشرفين على تلك العملية، وسيقدمون تقارير حول المستجدات، ومشددًا على ضرورة إعادة فتح الاقتصاد الأمريكي مرة أخرى، في ظل تفشي فيروس كورونا المستجد.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: