أخبارأخبار العالم العربي

تحذيرات فلسطينية لترامب في حالة إعلان القدس عاصمة لإسرائيل

واشنطن – حذرت حركة حماس السبت، الرئيس الأميركي دونالد ترامب في بيان رسمي من إعلان القدس عاصمة لإسرائيل، لأنه سيؤخر عملية السلام، وسيزيد من انتفاضة القدس، موضحة أن الشعب الفلسطيني يترتقب صدور قرار الإدارة الأميركية بشأن تمديد تعليق قرار نقل سفارتها إلى القدس أم لا.

ودعت حماس أبناء الشعب الفلسطينى إلى الوقوف سدا منيعا وسورا عاليا فى وجه هذا القرار الغاشم، الذى يمثل إعتداء صارخ من الولايات المتحدة الأميركية على القدس، ومنح الشرعية لدولة الكيان الصهيوني، وغطاء للإستمرار فى جرائم طرد الفلسطينيين، وهذه الخطوة تشكل انتهاك صارخ للقانون الدولي باعتبار القدس أراضي محتلة وأن أى قرار مهما كان لن يغير من حقيقة أن القدس أرض فلسطينية عربية إسلامية”.

وطالبت حماس الدول العربية والإسلامية على المستوى الرسمي والشعبي الوقوف عند مسؤولياتها، والعمل على وقف هذا القرار وتجريمه، وأن يقف كل أحرار العالم بالوقوف في وجه هذه الخطوات والعمل على منعها بكل السبل الممكنة.

وحذرت الرئاسة الفلسطينية الجمعة من الأثر المدمر لأى خطوة تحرم الفلسطينيين من حقهم فى أن تكون القدس الشرقية عاصمة لدولتهم.

وتناقلت وسائل الإعلام الأميركية والدولية أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يعتزم إعلان القدس عاصمة لإسرائيل الأربعاء، وهي خطوة تضعف الجهود لتحقيق السلام بين إسرائيل وفلسطين.

ورجحت مصادر في الإدارة الأميركية “أن هناك خيار آخر هو أن يعلن نائب الرئيس الأمريكي مايكل بنس عن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل خلال زيارته في منتصف ديسمبر/كانون الأول”.

وأعلن بنس الثلاثاء، “أن ترامب يفكر في كيفية وموعد نقل السفارة إلى القدس”، وأكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز “أنه من السابق لأوانه الحديث عن القرار النهائي بهذا الشأن”.

المصدر: وكالات

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين