أخبارأخبار العالم العربي

تأجيل تشكيل الحكومة اللبنانية لمدة 48 ساعة

أعلنت وسائل إعلام لبنانية، اليوم الأربعاء، أنه بعد مشاورات تشكيل الحكومة قد يتم تأجيلها 48 ساعة، وذلك بعد أن أعلن رئيس حكومة تصريف الأعمال في لبنان، سعد الحريري، في بيان له، بعدم رغبته في تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال “الحريري”: “لا يرى أي حل للخروج من الأزمة الاقتصادية الحادة إلا بحكومة أخصائيين، وأرشح من أراه مناسبًا لتشكيلها ثم أتبنى الترشيح تلو الآخر لمن من شأنه تشكيل حكومة تكنو-سياسية، أواجه بأنني أتصرف على قاعدة- أنا أو لا أحد- ثم على قاعدة أنا ولا أحد، علمًا بأن كل اللبنانيين يعرفون من صاحب هذا الشعار قولًا وممارسة”.

وشهد الطريق الرئيسي المؤدي إلى قصر بعبدا الجمهوري في لبنان، تدافعًا بين مجموعات من المتظاهرين والمحتجين من جهة، وبين أعضاء بـ”التيار الوطني الحر” وأنصار رئيس الجمهورية ميشال عون من جهة أخرى، في حين تدخلت قوات الجيش للفصل بين الطرفين ومنع اندلاع اشتباكات بينهم.

ودخل ملف تشكيل الحكومة في لبنان مرحلة أكثر تعقيداً، بعدما حسم رئيس الحكومة المستقيل، سعد الحريري، موقفه ولمرة أخيرة من عدم الرغبة بترؤس الحكومة العتيدة، قائلاً: “ليس أنا، بل أحد آخر لتشكيل حكومة تُحاكي طموحات الشباب في كل الساحات”، مقلصاً في ذلك هامش “الخيارات الصعبة” التي تواجهها السلطة الحاكمة، وتحديداً حزب الله وحركة أمل والتيار الوطني الحر.

ومع حسم الحريري موقفه، اتجهت الأنظار إلى قصر بعبدا لتحديد موعد الاستشارات النيابية المُلزمة لتكليف رئيس جديد للحكومة، وسط معلومات عن طرح اسم المهندس سمير الخطيب، المدير العام لشركة “خطيب وعلمي” لتولي رئاسة الحكومة.

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين