أخبارأخبار مترجمةصوت أمريكا

تأجيل تدريبات عسكرية بين واشنطن وسيول بسبب “كورونا”

قالت صحيفة “واشنطن بوست” إن الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية  ستؤجلان مشتركة حتى إشعار آخر، وسط تفشي فيروس المستجد  في والذي أصاب جنود من كلا البلدين.

كما أفادت وكالة أنباء كوريا الجنوبية “يونهاب” في بيان “قررت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة تدريباتهما العسكرية المشتركة في فصل الربيع، بسبب مخاوف متزايدة من انتشار فيروس كورونا الجديد(كوفيد -19)”.

وقالت قيادة القوات المشتركة للبلدين، “كان الجانبان يخططان مبدئيا لإجراء تدريبات مركز القيادة والمحاكاة بالحاسوب في مارس، لكنهما قررا تأجيلها حتى إشعار آخر في ضوء إعلان الحكومة الكورية الجنوبية عن أعلى مستوى تأهب ضد فيروس كورونا المستجد.”

وجاء ذلك بعدما أعلن  الجيش الأمريكي عن أول حالة إصابة بالفيروس في صفوفه، أمس الأربعاء. وكانت الإصابة لجندي يبلغ من العمر 23 عاما في معسكر كارول على بعد نحو 20 كيلومترا من مدينة دايجو، حيث يوجد معظم المصابين بكورونا في كوريا الجنوبية.

كما  أعلن جيش كوريا الجنوبية عن بعض الإصابات في صفوفه وألزم معظم أفراده بالبقاء في قواعدهم.

واليوم الخميس، أعلنت السلطات الصحية في كوريا الجنوبية، أنها سجلت خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية 334 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

وقال المركز الكوري للسيطرة على الأمراض والوقاية منها في بيان إن إجمالي عدد المصابين بالوباء في البلاد بلغ 1595 شخصاً.

وفي الولايات المتحدة، أعرب الرئيس دونالد ، في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، عن ثقته في أن واشنطن ستكون قادرة على التعامل مع فيروس كورونا.

وقال “نحن مستعدون جداً لهذا الأمر”. وأضاف أن الباحثين “يطورون لقاحاً على وجه السرعة”.

Advertisements

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: