أخبارأخبار العربرمضان

بيان سعودي حول عودة الصلاة في المسجد الحرام أواخر رمضان

أكدت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين، بمكة المكرمة والمسجد النبوي بالمدينة المنورة، في بيان لها اليوم الخميس، أن ما يتم تداوله بخصوص استخدام بوابات للتعقيم على مداخل تهيئةً لفتحه خلال العشر الأواخر من غير صحيح.

ودعت الرئاسة العامة لشؤون الحرمين، الجمهور إلى الابتعاد عن تداول الشائعات، وأشار المتحدث الرسمي باسمها “” إلى مقطع فيديو متداول في وسائل التواصل الاجتماعي لبوابات تعقيم متطورة جاري استخدامها: “نحيطكم علمًا بأن بوابات التعقيم الآلية تلك، تخضع للتجربة في ساحات ومداخل المسجد الحرام، ليتم تعميمها لاحقًا حال نجاح التجربة وثبوت النتائج الإيجابية التي تؤهل استخدامها”.

وأكد “حيدر” عدم صحة الأخبار المتداولة بخصوص فتح المسجد الحرام للصلاة خلال العشر الأواخر من شهر رمضان، مشددًا على ضرورة التحري من مصدر المعلومات، والابتعاد عن نشر الشائعات في مختلف وسائل الإعلام ووسائل التواصل الاجتماعي.

وأكد على أن “الرئاسة لشؤون الحرمين تعمل على تطبيق الإجراءات الاحترازية في المسجد الحرام للوقاية من فيروس ، بالتنسيق الفعال مع الجهات المعنية، لحماية جميع العاملين وضمان عدم انتشار الوباء بينهم”.

وتأتي هذه البوابات استكمالًا للإجراءات الوقائية التي فعلتها رئاسة شؤون الحرمين، ومن أبرزها فحص جميع الوافدين للمسجد الحرام، وتركيب كاميرات حرارية، وتطبيق التباعد بين المتواجدين بالبيت العتيق.

إلا أن بعض المغردين على تداولوا مقطعًا مصورًا لبوابات تعقيم في المسجد الحرام، مشيرين إلى أنه سيتم استخدامها في العشر الأواخر من رمضان، ما يعني عودة المصلين إلى المسجد نهاية الشهر، وهو ما تنفيه السلطات .

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: