أخبارأخبار أميركا

بعد “مكافآت طالبان”.. روسيا تتهم CIA بتهريب المخدرات من أفغانستان

في تطور جديد في حرب التصريحات والاتهامات المتبادلة بين أمريكا وروسيا؛ صرح “زامير كابولوف”، الممثل الخاص للرئيس الروسي “فلاديمير بوتين” لشؤون أفغانستان، بأن الاستخبارات الأمريكية (CIA) متورطة في تهريب المخدرات إلى أفغانستان.

وقال “كابولوف” الذي يرأس أيضا الإدارة الثانية لآسيا بوزارة الخارجية الروسية، في حديث تلفزيوني، اليوم السبت: “هناك رشاوى لا تعد ولا تحصى من المشاريع التي نفذتها أمريكا في أفغانستان)، كما أن عناصر CIA الذين يلصقون التهم بنا، يشاركون هم أنفسهم في تهريب المخدرات”.

وكانت صحيفة “نيويورك تايمز” قد نشرت في نهاية الأسبوع الماضي، تقريرًا تزعم فيه أن مسؤولين في وكالة الاستخبارات CIA، قالوا إن الاستخبارات الروسية عرضت مكافآت لمسلحي طالبان، مقابل تنفيذ هجمات ضد الجنود الأمريكيين في أفغانستان، وفي وقت لاحق؛ نفى البيت الأبيض ما جاء في الصحيفة.

وتابع “كابولوف” في معرض اتهامه للـCIA: “لديهم طائرات تقلع من قندهار ومن باجرام دون تفتيش إلى أي مكان، إلى ألمانيا، وإلى رومانيا، وكيف لا، فهذا نوع من التجارة، وأي مواطن أفغاني في كابل يمكنه أن يروي لك ذلك”.

وأضاف كابولوف”: “هذا سر معروف للجميع، وسئم الجميع منه فعلً، وباتوا يتعايشون مع ذلك باعتباره أمرًا واقعًا”.

يُذكر أن الناطق باسم الكرملين “دميتري بيسكوف”، قد وصف تقرير “نيويورك تايمز” بـ”الهراء المطلق”، مضيفًا في تصريح لقناة “ABC”: “من السخيف نشر معلومات من هذا القبيل”. فيما نفت حركة “طالبان”، من جانبها، صحة التقرير.

من جهته؛ فقد قال الرئيس “دونالد ترامب”، إن أجهزة المخابرات أبلغته أن التقارير الإعلامية حول عرض الاستخبارات الروسية أموالا على “طالبان” مقابل قتل الجنود، هى تقارير غير جديرة بالثقة.

وقال في تغريدة على تويتر: “أبلغتني المخابرات للتو أنها لم تجد هذه المعلومات جديرة بالثقة، ولذلك لم تبلغني بها أو تبلغ نائب الرئيس مايك بنس”، ووصف ترامب هذه الصحيفة بأنها من “الإعلام الزائف”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين