أخبارأخبار أميركا

بعد توقفها 3 أشهر.. ترامب يستأنف مؤتمراته الانتخابية في 4 ولايات

بعد توقف دام ثلاثة أشهر بسبب جائحة كورونا، أعلن الرئيس دونالد ترامب أنه سيستأنف عقد مؤتمراته الانتخابية في عدة ولايات.

وقال ترامب، في تصريحات اليوم الأربعاء، إنه سيعقد أول تجمعاته الانتخابية في حقبة الجائحة هذا الشهر في 4 ولايات، هي أوكلاهوما وفلوريدا وأريزونا ونورث كارولينا.

وأضاف أن التجمع الانتخابي الأول سيكون يوم الجمعة المقبل في مدينة تولسا بولاية أوكلاهوما، قبل أن يتوجّه إلى فلوريدا، ثم أريزونا فكارولاينا الشمالية.

وتوقفت مؤتمرات ترامب الانتخابية منذ مارس الماضي بسبب الإغلاق الذي فرضه فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19)

وقال ترامب للصحفيين في البيت الأبيض: “سنستأنف تجمّعاتنا الانتخابية. نعتقد أنّ التجمّع الانتخابي الأول سيكون على الأرجح… في أوكلاهوما، في تولسا، في مكان جميل وجديد. إنهم يتطلّعون لذلك. كما تعلمون، لقد أدّوا عملاً رائعًا في مواجهة كوفيد-19”.

ومن المقرر أن يستأنف ترامب حملة جمع التبرعات للحملة هذا الأسبوع ، مع بعض الفاعليات الصغيرة في دالاس وفي ناديه الخاص في نيو جيرسي.

محاولة لاستعادة الشعبية

وتعتبر التجمعات الانتخابية الصاخبة علامة فارقة بالنسبة لحملة ترامب الرئاسية، وعاملاً أساسيًا لبثّ الحماس في صفوف قاعدته الانتخابية، التي يأمل أن تقترع بكثافة في استحقاق الثالث من نوفمبر، خاصة بعد أن أظهرت الاستطلاعات الأخيرة تقدّم منافسه الديمقراطي جو بايدن.

وتراجع التأييد لترامب على خلفية خطة تصدّي إدارته لفيروس كورونا المستجدّ، والاضطرابات والاحتجاجات الأخيرة على وحشية الشرطة في واقعة مقتل الأمريكي الأسود جورج فلويد على يد شرطي أبيض.

وأمس الثلاثاء، أعلنت حملة ترامب عن نيته استئناف التجمعات، وقال براد بارسكال، مدير الحملة في بيان: “الأمريكيون مستعدون للعودة إلى العمل وكذلك الرئيس ترامب، ستكون المسيرات هائلة”. “سترى مرة أخرى نوع الحشود والحماس الذي يمكن أن يحلم به جو بايدن النعسان”.

مخاطر كورونا قائمة

ورغم أن مخاطر فيروس كورونا لا تزال قائمة، إلا أن حملة ترامب تعتبر أن التظاهرات اليومية الحاشدة على مقتل فلويد رفعت المحاذير التي كانت تمنع ترامب من تنظيم تجمّعات انتخابية.

ولم توضح حملة ترامب حتى اليوم الشروط التي ستحكم إقامة التجمّعات الانتخابية، ولاسيّما التدابير الصحيّة التي سيتمّ اتّخاذها لمنع تفشّي فيروس كورونا المستجدّ.

وذكرت وسائل إعلام أمريكية أن مسؤولين من اللجنة الوطنية للحزب الجمهوري الذي يمنتمي إليه ترامب، قد زاروا عدة مدن في الولايات الأربع خلال الأسبوع الماضي، تمهيدا لإعادة إطلاق التجمعات ضمن حملته الانتخابية.

وقال مسؤولو الحملة إن الشكل والمكان المحددين للتجمعات لا يزال يتعين تحديدهما، حيث لا تزال العديد من الولايات تحذر من عقد تجمعات جماهيرية ، خاصة في الأماكن المغلقة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين