أخبارمنوعات

بسبب استيرادها من أمريكا.. تراشق بأحشاء الخنازير داخل البرلمان التايواني

اندلع شجار حاد بين المشرعين في البرلمان التايواني، وصل إلى حد التقاذف بأحشاء الخنازير، وذلك بسبب خلافهم على سياسة جديدة تسمح باستيراد لحوم الخنزير والبقر من الولايات المتحدة، بحسب ما نشره موقع “France 24“.

وأظهرت اللقطات المصورة داخل البرلمان التايواني، عددًا من نواب الحزب الوطني المعارض وهم يلقون بأحشاء وفضلات الخنازير على المنصة خلال جلسة البرلمان، بسبب اعتراضهم على السياسة الجديدة التي يجري مناقشتها من أجل سنّها قريبًا حول استيراد لحم الخنزير ولحم البقر من الولايات المتحدة.

كثيرًا ما يشتهر المجلس التشريعي التايواني بالضجيج والمشاحنات والاشتباكات الفوضوية، لكن المشاحنات الأخيرة والتي وقعت أمس الجمعة، كانت جديدة بشكل خاص، حيث يعارض النواب قرار الحكومة بتخفيف القيود على واردات لحوم الخنازير التي تتغذى على مادة الراكتوبامين المضافة اعتبارًا من 1 يناير المقبل، من أمريكا.

وسبق وأن أوضح المسؤولون الأمريكيون أن القيود المفروضة على واردات لحوم الخنازير ولحوم البقر تشكل حجر عثرة رئيسي أمام توقيع الولايات المتحدة وتايوان على اتفاق تجاري بينهما.

وتأمل تساي إنج وين، رئيسة تايوان، وحزبها الديمقراطي التقدمي الذي يتمتع بأغلبية كبيرة في البرلمان، أن يؤدي تخفيف القيود إلى تمهيد الطريق للتوصل إلى هذا الاتفاق التجاري.

لكن الكثيرين في تايوان يعارضون واردات لحم الخنزير الأمريكي، وقد استغل حزب الكومينتانج المعارض هذه القضية بعد سلسلة من الهزائم الانتخابية اللاذعة، وانضم أنصاره إلى عشرات الآلاف في تجمع عمالي سنوي، حيث كانت معارضة واردات لحم الخنزير هى الموضوع الرئيسي للتجمع.

وتخشى صناعة لحم الخنزير المحلية القوية في تايوان من المنافسة الأمريكية، لكن الحزب الحاكم يجادل ذلك بأن المادة المضافة ليست تهديدًا للسلامة وأن الصفقة ستعزز العلاقات مع الولايات المتحدة ، الشريك التجاري الحليف الاستراتيجي ضد الصين.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين