أخبارأخبار العالم العربي

بدء انسحاب القوات الأمريكية من العراق

كشفت لجنة الأمن والدفاع النيابية في العراق اليوم الاثنين، بدء انسحاب القوات الأميركية من قواعد تتواجد فيها على الأراضي العراقية.

وقال عضو اللجنة علي الغانمي في تصريح صحفي، إن الولايات المتحدة، بدأت تغادر العراق، وبدأت قواتها بالانسحاب فعليا من 15 قاعدة عسكرية لافتا إلى انحصار وجودهم في قاعدتين فقط، الأولى في أربيل والثانية هي قاعدة عين الأسد في الأنبار.

وأشار الغانمي، أن أميركا تتمسك بالبقاء في القاعدتين (أربيل والأنبار)، لكن الضغط الشعبي والبرلماني يصر على انسحاب قواتها من جميع القواعد.

وينتشر نحو 5 آلاف جندي أمريكي في قواعد عسكرية بالعراق، ضمن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش الإرهابي.

وبناء على طلب من الحكومة العراقية عادت القوات الأمريكية إلى العراق عام 2014 عندما اجتاح تنظيم “داعش” الإرهابي ثلث مساحة العراق.

وكانت القوات الأمريكية قد غادرت العراق بشكل كامل نهاية عام 2011 بعد 8 سنوات من الاحتلال عقب الإطاحة بنظام صدام حسين عام 2003.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد هدد، بفرض عقوبات على بغداد إذا طالبت برحيل القوات الأمريكية بطريقة غير ودية.

وجاء تهديد ترامب بعد أن صوت البرلمان العراقي، على قرار يدعو فيه الحكومة العراقية إلى إنهاء التواجد العسكري الأجنبي في البلاد.

وكانت الحكومة العراقية، أعلنت الشهر الماضي عدم تراجعها عن قرارها بشأن إخراج القوات الأجنبية من البلاد، بعد تصاعد الأزمة بين العراق وواشنطن إثر مقتل قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.

ودعمت الحكومة العراقية تصويت البرلمان الخاص بانسحاب القوات الأميركية من البلاد”، على خلفية مقتل سليماني.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين