أخبارأخبار العالم العربي

بدء أول أيام الغضب الفلسطيني غدًا لرفض القرارات الأمريكية

ذكرت حركة فتح أن غدا الثلاثاء أول أيام الغضب، في كافة أرجاء فلسطين، رفضا للقرارات الأمريكية والعدوان الإسرائيلي على الشعب الفلسطينى، داعية إلى أوسع مشاركة في فعالياتها.

وأعلنت الحركة أن أيام الغضب تأتي ردا على إدارة ترامب التي ضربت بعرض الحائط المواثيق والقوانين الدولية، وكان آخرها تصريحات بومبيو التي اعتبر فيها الاستيطان غير مخالف للقانون الدولي، في استهتار فاضح لكافة المؤسسات الدولية.

في السياق نفسه، أكد عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطينى وليد العوض، أن يوم الغضب الفلسطينى غدًا الثلاثاء، جاء رفضًا لما دعا له وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو باعتبار أن الاستيطان شرعي.

وأضاف العوض، فى تصريحات صحفية، أن قرار الخارجية الأمريكية في منتهى الخطورة على حق الشعب الفلسطيني لذلك سيكون يوم غد الثلاثاء، يوم غضب فلسطيني شامل في مجمل الأراضي الفلسطينية وفي الشتات، يعبر فيه الشعب الفلسطينى عن رفضه لذلك.

وأكد العوض أن كل الشعب غدًا بقواه السياسية ومؤسساته كافة سينخرط في ذلك، مشددًا على مشاركة حزب الشعب فى هذا الحراك الذي ستختلف أشكاله طبقًا لظروف كل منطقة على حد تعبيره.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين