أخبارأخبار أميركا

بدءًا من الغد.. نيويورك تحظر استعمال الأكياس البلاستيكية

تستعد نيويورك، والتي تعدّ إحدى أبرز المدن الاستهلاكية في العالم، لحظر استعمال أكياس البلاستيك المخصّصة للاستخدام مرّة واحدة في غالبية متاجرها، بدءًا من غدًا الأحد، في تدبير جديد يأتي بعد 4 سنوات من الجهد المتواصل.

وسيواجه سكّان العاصمة المالية لأمريكا، البالغ عدد سكانها 8,5 ملايين نسمة، صعوبة في تقبّل هذا القرار، لاسيّما بعد أن اعتادوا على رؤية الأكياس البلاستيكية في كافة المتاجر والمطاعم، فضلًا عن وصول كلّ مشترياتهم إلى منازلهم بأكياس مماثلة.

يُذكر أن العام 2016، قد شهد اعتماد مدينة نيويورك قانونًا يقضي بفرض ضريبة بقيمة 5 سنتات على كلّ كيس بلاستيك، قبل أن يتمّ إلغاؤه على صعيد الولاية، وفي أبريل 2019، أعطى برلمان الولاية الضوء الأخضر لإصدار قانون جديد يحظر استخدام أكياس البلاستيك مع بعض الاستثناءات.

ومن المفترض أن يدخل هذا القانون الجديد حيز التنفيذ غدًا الأحد، في وقتٍ تشير فيه بعض التقارير الرسمية إلى أن ولاية نيويورك تستهلك نحو 23 مليار كيس من البلاستيك سنويًا، ويُرمى نحو 85% منها مما يؤدّي إلى تلوث الطرقات والشواطئ.

وفي هذا الصدد؛ ذكرت “كايت كوريرا”، نائبة مدير المنظّمة البيئية “إنفايرومانتل أدفوكايتس أوف نيويورك”، أن “هذا الإجراء سيخفض بدرجة كبيرة نسبة التلوّث بالبلاستيك على الرغم من الإعفاءات الكثيرة التي يتضمّنها”.

وستصل الغرامات التي ستفرض على المحلات التي ستستمر بتقديم الأكياس البلاستيكية إلى 500 دولار لكلّ كيس في حال تكرار المخالفة، إلّا أن القانون يشمل بعض الإعفاءات مثل تغليف المواد الغذائية المستوردة، وكذلك الأدوية والصحف التي تصل إلى المنازل، والمنتجات الطازجة غير المعلّبة مثل السمك واللحوم.

يُذكر أن الولايات المتّحدة لم تصدر إلّا القليل من التشريعات التي تحدّ من استهلاك المنتجات البلاستيكية، على الرغم من آثارها الملوّثة، ولا سيّما على المحيطات، والتي حظيت بالكثير من الاهتمام الإعلامي خلال السنوات الأخيرة.

وعدا عن نيويوك، لم تقم سوى ولايات كاليفورنيا وأوريجون وهاواي بإصدار قوانين تحظر استخدام البلاستيك، ومن المفترض أن تدخل حيّز التنفيذ قريبًا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين