أخبارأخبار أميركا

بايدن يرسل دعمًا للهند مع تجاوز وفيات كورونا 192 ألف

ترجمة: فرح صفي الدين

أعلن البيت الأبيض اليوم الأحد أن الولايات المتحدة ستقوم بارسال إمدادات ولقاحات إلى الهند، لإعانتها في حربها ضد فيروس كورونا، بعد أن شهدت ارتفاعًا قياسيًا في حالات الإصابة والوفيات وأُجبرت على حرق الجثث بشكل جماعي.

وبحسب البيان، سترسل الولايات المتحدة أيضًا أدوية ومجموعات الاختبار التشخيصي السريع وأجهزة التنفس الصناعي ومعدات الحماية الشخصية لعلاج المرضى المصابين بالعدوى والعاملين في الخطوط الأمامية.

بالإضافة إلى ذلك، ستقوم الولايات المتحدة بتمويل شركة BioE، وهي الشركة المصنعة للقاح “كوفيشيلد” في الهند، ودعمها بالمادة الخام لزيادة الإنتاج  ليصل إلى مليار جرعة بحلول نهاية عام 2022.

كما سيسافر فريق من خبراء الصحة من مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) والوكالة الأمريكية للتنمية الدولية (USAID) إلى الهند لمساعدة المسؤولين المحليين.

وقالت الإدارة إن مستشار الأمن القومي جيك سوليفان تحدث مع نظيره الهندي أجيت دوفال للتعبير عن “تعاطفه العميق” مع شعب الهند.

وكان د. أنتوني فاوتشي، كبير مستشاري الرئيس بايدن لفيروس كورونا، قد وصف، في وقت سابق اليوم الأحد، ما يحدث في الهند وغيرها من البلدان المنخفضة ومتوسطة الدخل بأنه “وضع مروع”.

سجلت الهند اليوم رقمًا قياسيًا عالميًا لليوم الرابع على التوالي فيما يتعلق بالإصابات الجديدة بالعدوى تجاوز حاجز الـ349 ألف، ليصل إجمالي الحالات إلى 16.9 مليون إصابة وتحتل بذلك المرتبة الثانية بعد الولايات المتحدة.

في الـ 24 ساعة الماضية، أبلغت وزارة الصحة الهندية عن 2767 حالة وفاة أخرى، وبذلك يصل عدد الوفيات إلى 192،311 شخص.

أدى الانتشار السريع لكورونا، وتفشي سلالة جديدة من الفيروس، إلى اكتظاظ الجثث. مما أجبر المسؤولين على اللجوء إلى إجراء مراسم حرق جثث جماعية.

المصدر: Forbes

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين