أخبارأخبار أميركا

بايدن يدعو لمحاكمة من يرفض الإدلاء بشهادته حول أحداث 6 يناير

دعا الرئيس جو بايدن وزارة العدل إلى ضرورة محاكمة الأشخاص الذين تم استدعاؤهم للتحقيق في هجوم 6 يناير على مبنى الكابيتول لكنهم رفضوا الإدلاء بشهادتهم.

ووفق صحيفة “ذا هيل“، قال بايدن للصحفيين لدى عودته إلى البيت الأبيض من ولاية كونيتيكت “آمل أن تلاحقهم اللجنة وتحاسبهم”.

وتأتي دعوة بايدن عقب رفض بعض المدعوين مذكرات الاستدعاء الصادرة عن اللجنة التي تحقق في أعمال الشغب بمجلس النواب.

وقالت اللجنة إنها ستعقد اجتماعًا يوم الثلاثاء القادم للتصويت على إقرار تقرير ازدراء ضد ستيف بانون، المستشار المخضرم للرئيس السابق دونالد ترامب، موضحة أن بانون رفض التعاون مع تحقيقاتها.

واستدعت اللجنة التي تحقق في تمرد 6 يناير في مجلس النواب، عدة مساعدين للرئيس السابق ترامب، بمن فيهم كبير الاستراتيجيين السابق ستيف بانون، ورئيس الأركان السابق مارك ميدوز، ونائب رئيس الأركان السابق للاتصالات دان سكافينو.

وبحسب ما ورد نصح ترامب مساعديه السابقين بتحدي مذكرات الاستدعاء ورفض التعاون. ونبه بانون اللجنة إلى أنه لا يخطط للامتثال لأمر الاستدعاء.

وشدد بايدن ومساعدوه مرارًا وتكرارًا على ضرورة استقلال وزارة العدل عن البيت الأبيض بعد أن تعرضت إدارة ترامب لانتقادات متكررة لتدخلها في شؤون الوكالة.

يذكر أن المئات من أنصار الرئيس السابق دونالد ترامب اقتحموا مبنى الكونجرس في السادس من يناير الماضي في محاولة فاشلة لقلب هزيمته الانتخابية أمام الرئيس جو بايدن. ولقي أربعة أشخاص حتفهم في أعمال العنف وأصيب أكثر من 100 رجل شرطة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين