أخبارأخبار أميركا

بايدن يخطئ في اسم بوتين وفنلندا تعرض استضافتها قمة مرتقبة بينهما

أظهر مقطع فيديو لخطاب ألقاه الرئيس جو بايدن ارتكابه لخطأ خلال حديثه حول روسيا، حيث تلعثم عند نطقه اسم الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

ووفقًا لمقطع الفيديو الذي تم نشره على موقع البيت الأبيض، فقد أخطأ بايدن في تسمية الرئيس الروسي في لفظ كلمة “كلوتين” بدلًا من “بوتين”، حيث قال: “لقد أوضحت للرئيس كلوتين.. بوتين أن الولايات المتحدة لا تزال ثابتة في دعمها للحلفاء والشركاء في أوروبا”.

في خطأ آخر، خلط بايدن بين كلمة التصعيد والتطعيم، حيث قال: “الولايات المتحدة لا تريد إطلاق تطعيم تصعيد.. التصعيد والصراع مع روسيا”.

عرض فنلندي
في سياق متصل بالتوترات بين الولايات المتحدة وروسيا؛ عرضت فنلندا استضافة القمة المرتقبة بين الرئيسين جو بايدن وفلاديمير بوتين، وفقًا لما أعلنته الرئاسة في هلسنكي.

وقال مكتب الرئيس الفنلندي، سولي نينيستو، إن فنلندا “أبلغت كلا من واشنطن وموسكو برغبتها في تنظيم اللقاء بين الرئيسين”.

يُذكر أنه في يوليو 2018؛ عُقِدَت في هلسنكي، قمة روسية ـ أمريكية، حيث جرت ضمنها المحادثات المتكاملة الأولي بين بوتين وترامب، كما استضافت هلسنكي في السابق أكثر من مرة محادثات روسية ـ أمريكية حول الحد من التسلح.

بوتين في قمة المناخ
في سياق آخر؛ فقد ذكر الكرملين أن قرار مشاركة الرئيس بوتين، في قمة المناخ التي دعت لها الولايات المتحدة “لم يتم اتخاذه بعد”.

وبحسب ما قاله المتحدث باسم الرئاسة الروسية، ديميتري بيسكوف، اليوم الجمعة، عندما سئل عما إذا كان بوتين قد اتخذ قرارًا بشأن المشاركة في قمة المناخ المقبلة: “لا، لم يتم اتخاذ قرار حتى الآن، ما زالت القضية قيد الدراسة، سنبلغكم بمجرد التوصل إلى تفاهم نهائي”.

يأتي ذلك فيما أفادت الخدمة الصحفية للبيت الأبيض أن بايدن دعا 40 من زعماء العالم، بمن فيهم الرئيس الروسي، إلى قمة المناخ، حيث تنوي واشنطن إقامتها يومي 22 و 23 أبريل في شكل افتراضي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين