أخبارأخبار أميركا

بايدن: سنحتفل في 4 يوليو بعيد الاستقلال والتحرر من كورونا

أكد الرئيس جو بايدن، ان الولايات المتحدة ستحتفل في 4 يوليو المقبل بعيد الاستقلال وبالتحرر من فيروس كورونا. وأوضح في تصريحات، اليوم الجمعة، أن الحياة بدأت تعود إلى طبيعتها في البلاد بسبب التقدم في عمليات التلقيح ضد فيروس كورونا.

وأضاف: “نجحنا في تأمين لقاحات كورونا لكل الأميركيين، و65% من البالغين حصلوا على جرعة واحدة على الأقل من اللقاح، فيما تم تطعيم أكثر من 90% من ضباط الجيش.

وشدد بايدن على ضرورة الحذر، حتى بعد الحصول على اللقاح، مشيرًا إلى أن سلالة كورونا المسماة بـ”دلتا” تشكل خطورة واضحة. وفقًا لموقع “الحرة“.

أهمية التطعيم

وفي هذا الإطار حث الرئيس بايدن، ونائبته كامالا هاريس، الأمريكيين على الحصول على اللقاح المضاد لفيروس كورونا حتى لا تفوت البلاد أهداف البيت الأبيض الخاصة بالتطعيم الشهر المقبل.

وقال بايدن إن الوفيات والإدخال إلى المستشفيات تتراجع بشكل كبير في الأماكن التي يتم فيها تطعيم الناس، لكنها ترتفع في مناطق أخرى. مطالبًا من لم يتلقوا اللقاح بالتحدث مع عائلاتهم وأصدقائهم الذين تلقوا اللقاح وإلى أطبائهم.

وأكد بايدن أن متغير فيروس دلتا الجديد، الذي تم اكتشافه لأول مرة في الهند، أصبح “مصدر قلق خطير” مما يؤكد الحاجة إلى الاستمرار في زيادة معدلات التطعيم.

وقال: “إنه نوع جديد يمكن نقله بسهولة أكبر، وربما يكون أكثر فتكًا وخطيرًا بالنسبة للشباب بشكل خاص، لكن الخبر السار هو أن لدينا حلًا من خلال العلم. وأفضل طريقة لحماية نفسك من هذه المتغيرات هو الحصول على التطعيم الكامل”

فيما حثت كمالا هاريس الأمريكيين على تلقي اللقاح قائلة: “عندما تحصل على اللقاح لنفسك، فهذا يعني أنه من المحتمل ألا تنقل العدوى إلى شخص آخر، لأنه من غير المحتمل أن تصاب بـ بالفيروس”.

لا يزال عدد وفيات كورونا في الولايات المتحدة هو الأعلى في العالم بعدد 600 ألف حالة وفاة، وانخفض معدل الوفيات بنسبة 90% منذ تولى بايدن منصبه في يناير الماضي، عندما كان أكثر من 3300 أمريكي يموتون كل يوم.

هدف الـ70%

ووفقًا لـ”رويترز” فإنه بالوتيرة الحالية للتطعيمات، يبدو من غير المرجح أن تحقق الولايات المتحدة هدف بايدن المتمثل في تلقي 70% من البالغين جرعة واحدة على الأقل من لقاح كورونا بحلول 4 يوليو المقبل، الموافق لعطلة عيد الاستقلال.

وحتى الآن حققت 15 ولاية فقط وواشنطن العاصمة هدف الـ70%، فيما حصل حوالي 65.1% من الأمريكيين بصفة عامة على جرعة واحدة على الأقل.

وزاد معدل التطعيم بأقل من نقطة مئوية واحدة خلال الأسبوعين الماضيين. ويجب أن تتضاعف هذه الوتيرة خلال الأسبوعين المقبلين حتى تصل الولايات المتحدة إلى الهدف المنشود.

وقال مسؤول في البيت الأبيض إن الولايات المتحدة قدمت 300 مليون جرعة لقاح ضد فيروس كورونا في 150 يومًا.

وقادت السيدة الأولى جيل بايدن ومسؤولون آخرون حملة لتشجيع المزيد من الأمريكيين على الحصول على اللقاح، من خلال المقابلات الإعلامية والإعلانات لتبديد المخاوف المستمرة لدى البعض من اللقاحات.

وتعتمد إدارة بايدن على القادة الدينيين والقيادات المجتمعية للمساعدة في زيادة معدلات التطعيم والتغلب على التردد المستمر في تلقي اللقاح، خاصة بين الأشخاص الملونين.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين