أخبار

انفجارات واعتقالات وقتلى في انتخابات الرئاسة بأفغانستان

قال مسؤولون أفغان، صباح اليوم السبت، إن انفجارات وقعت في العاصمة كابول، ومدينتي غزنة وجلال أباد مع بدء التصويت في انتخابات الرئاسة.

وأكد مسؤولون محليون حسبما أفادت قناة “سكاي نيوز” الإخبارية، أن انفجارا وقع أيضا داخل مركز اقتراع بمدينة قندهار في جنوب البلاد، وأن 15 جريحا على الأقل نقلوا إلى المستشفى.

وحدثت الانفجارات بعد قليل من فتح مراكز الاقتراع أبوابها لانتخاب رئيس جديد للبلاد وسط مخاوف من أعمال العنف.

وعرض التلفزيون مشاهد لمدخل مركز اقتراع في هيرات (غرب)، حيث اصطف طابور طويل من الناخبين الذين كانوا ينتظرون تحت أشعة الشمس، بينما كان مراسل التلفزيون يعلّق على الصور مرتديا سترة واقية من الرّصاص.

كما أعلنت القوات الخاصة الأفغانية عن مقتل  6 من عناصر حركة طالبان، واعتقلت آخر خلال عمليات أمنية أجرتها في إقليمي كابول وكابيسا.

وقال مسئولون عسكريون، حسبما نقلت وكالة أنباء خامة برس الأفغانية، إن القوات الخاصة ألقت القبض على عنصر متشدد تابع لطالبان في منطقة كابول بالإقليم الذي يحمل نفس الاسم، كما دمرت أيضًا مخبأ للأسلحة خلال نفس العملية، بالإضافة إلى مقتل 6 من مقاتلي طالبان خلال غارة جوية شنتها في منطقة “كوه باند” التابعة لإقليم كابيسا.

وأعلنت وزارة الداخليّة الأفغانية نشر 72 ألف عنصر لتأمين حراسة نحو 5 آلاف مركز اقتراع في أنحاء البلاد، وتواجه الانتخابات خطر وقوع أعمال عنف، خصوصًا أن حركة طالبان شنت في الآونة الأخيرة سلسلة هجمات انتحاريّة استهدفت مقارّ الحملات والتجمّعات الانتخابيّة وأهدافًا أخرى مرتبطة بالاستحقاق الرئاسي.

وفي 5 سبتمبر، أسفر تفجير شاحنة في كابل عن مقتل 12 شخصًا على الأقلّ، كما أصدرت طالبان، بيانًا في وقت صابق، كرّرت فيه تهديداتها السّابقة بأن حياة كل مقترع “مهدّدة”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين