أخبارأخبار العرب

انتهاء الهدنة في ليبيا.. والخروقات تكشف مدى تفاقم الأزمة

هاجر العيادي

انتهت الهدنة المعلنة بين الفرقاء الليبيين لوقف القتال في العاصمة خلال أيام عيد الأضحى الاثنين….هدنة تخللتها مظاهر خرق تؤكد أنها كانت هدنة هشة وهو مايؤكد  توقعات المراقبين بصعوبة الالتزام بها.

ترحيب دولي

في الأثناء رحبت كل من الإمارات وفرنسا وإيطاليا وبريطانيا والولايات المتحدة، فجر الاثنين، بالإعلان عن هدنة في بمناسبة عيد الأضحى  وفق ماأفاد به بيان مشترك .

وفي هذا السياق  دعت الدول الخمس جميع الأطراف إلى وقف الأعمال القتالية في جميع أنحاء ليبيا مؤكدة استعدادها “لمساعدة بعثة في مراقبة الالتزام بالهدنة ومواجهة أي محاولة لكسرها”.

وتأتي هذه الهدنة  استجابة للممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة غسان سلامة

تدابير أمنية

كما أكد البيان ضرورة أن “تكون هذه الهدنة مصحوبة بتدابير لبناء الثقة بين الأطراف التي يمكن أن تمهد الطريق لوقف دائم لإطلاق النار والعودة إلى حوار بناء وشامل”.

من جهة أخرى شددت الدول الخمس على أهمية “الامتثال بموجب القانون الدولي لجميع الدول الأعضاء في الأمم المتحدة لقرارات مجلس الأمن المتعلقة بحظر الأسلحة إلى ليبيا” وفق البيان الصادر عنهم.

كما دعت جميع أطراف النزاع  على الشروع في العمل دون تأخير على اتفاق وقف إطلاق النار واستئناف الجهود، تحت رعاية الممثل الخاص للأمم المتحدة، لبناء حل سياسي دائم.

تراشق الاتهامات

وجاءت هذه التطورات وسط تراشق أطراف النزاع  الاتهامات بخرق الهدنة التي دعت إليها الأمم المتحدة أثناء عيد الأضحى ودخلت رسميا حيز التنفيذ مساء السبت.

موافقة علنية

وكاتت أعلنت موافقتها على “” بمناسبة عيد الأضحى. وفي سياق متصل  أعلنت قوات الجيش بقيادة  خليفة حفتر “وقف جميع العمليات الحربية التي يخوضها الجيش في ضواحي طرابلس” من السبت حتى الاثنين.

خرق واضح

إلا أن اعلان الهدنة لم يوقف القتال حيث شن هجوم بسيارة مفخخة على قافلة تابعة للأمم المتحدة في مدينة شرقي ليبيا السبت في مدينة مما أسفر عن مصرع اثنين من العاملين في الأمم المتحدة وإصابة 3 آخرين.

وفي هذا الصدد أدانت الدول الخمس بـ”أقوى العبارات” الهجوم الذي استهدف قافلة .

هدوء نسبي

كما استؤنفت الرحلات في الوحيد في العاصمة الليبية طرابلس بعد تعليقها بسبب عمليات قصف الأحد- أول أيام عيد الأضحى- خرقت الهدنة بين الجيش وقوات حكومة الوفاق، وفق ما أفادت مصادر في المطار.

ويأتي ذلك بعد عودة الهدوء النسبي في محيط طرابلس. وقالت المصادر إن الرحلات استؤنفت ليل الأحد الاثنين. ويقع مطار معيتيقة الدولي داخل قاعدة جوية في المنطقة الخاضعة لسيطرة حكومة الوفاق التي تعترف بها الأمم المتحدة.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: