أخبار

اليونيسيف تشدد على حماية أطفال الموصل

واشنطن – أصدرت “اليونيسيف” الخميس بيانا شددت فيه على ضرورة إبقاء الأطفال بعيدا عن الأذى مهما كانت الظروف، لأن آلاف الأطفال لا يزالون محاصرين بالعنف المستمر بلا رحمة في أحياء المدينة القديمة غرب الموصل، مع اشتداد القتال خلال الساعات الماضية.

وأكدت “اليوينسف” في البيان أن الاستجابة لمحنة هؤلاء الأطفال وإبقائهم على قيد الحياة على رأس أولوياتها الآن وفي الأسابيع والشهور القادمة، وأنها تكرر دعوتها لجميع أطراف النزاع في لضرورة حماية الأطفال في جميع الأوقات.

وأضاف البيان أن الأطفال يواجهون عدة تهديدات لحياتهم وأولئك الذين تقطعت بهم السبل في خضم القتال يختبئون في منازلهم، خوفا من هول الهجوم التالي، ويتعرض الذين يحاولون الفرار لخطر القتل أو الإصابة بإطلاق النار.

وذكر البيان أنه ظهرت على الأطفال أعراض سوء التغذية المتوسط على الأولاد منهم والبنات الذين تمكنوا من الهرب نتيجة معاناتهم، كما أنهم يعانون من الصدمات والآثار النفسية التي يخلفها الصراع خاص بعد أن تم الإبلاغ عن مقتل مئات المدنيين واستخدامهم كدروع بشرية.

المصدر: مركز أنباء الأمم المتحدة

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين