أخبار

الولايات المتحدة تدعو لحل أزمة إدلب بشكل دبلوماسي

دعت الولايات المتحدة إلى حل مشكلة إدلب السورية دبلوماسيا، بعيدا عن اللجوء للحل العسكري، الذي سيؤدي بالتأكيد إلى خسائر بشرية فادحة .

وقال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو الأربعاء، إنه أجرى محادثات في هذا الأمر مع وزيري خارجية كل من  روسيا وتركيا .

وأوضح بومبيو للصحفيين وهو في طريقه إلى باكستان والهند “لقد اطلعت على التقارير عن قصف روسيا والنظام السوري لإدلب. الروس التزموا بمنطقة خفض التصعيد وعلى حل هذا المسألة عبر مسار جنيف. وأعتقد أن تغريدة الرئيس ترامب كانت جهدا لتذكيرهم بالالتزام الذي تعهدوا به”.

وأكد بومبيو على ضرورة أن يتم تجنيب المدنيين الأبرياء أزمة إنسانية جديدة وأضاف “لذلك قال الرئيس ترامب إننا سعيدون للعمل على موضوع الإرهاب في هذا المكان وأنكم توصلتم إلى اتفاق لمعالجة هذه المسألة بطريقة مختلفة عما يظهر أنكم تفكرون فيه وخذوا ذلك من فضلكم بعين الاعتبار”.

وقال بومبيو أن “الوضع الإنساني في إدلب مختلف. فهناك العديد من الناس الذين فروا من مناطق خفض التصعيد الأخرى إلى إدلب وليس لهؤلاء الناس أي مكان آخر يذهبون إليه”.

وعن مخاوف روسيا من وجود إرهابيين في إدلب قال الوزير بومبيو “نحن نتفق معهم على أن هناك إرهابيين في هذه الأماكن ويجب معالجة أمرهم كي لا يصدروا الإرهاب إلى العالم .

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين