أخبارأخبار العالم العربي

الوساطة الأفريقية تستعجل الوصول لاتفاق حول الإعلان الدستوري في السودان

أكد المبعوث الافريقي محمد حسن ولد لبات، ضرورة إسراع المجلس العسكري الانتقالي في السودان وقوى إعلان “الحرية والتغيير” في الوصول إلى اتفاق حول الإعلان الدستوري، متوقعا إنجاز الاتفاق بين الطرفين حول تلك الوثيقة في غضون أيام.

وقال ولد لبات، في مؤتمر صحفي مشترك في مقر الاتحاد الافريقي بالخرطوم اليوم الاربعاء بحضور الوسيط الاثيوبي محمود درير، إن الوساطة الافريقية وبعثة الاتحاد الافريقي تنددان بشدة بقتل تلاميذ يشاركون في مسيرة سلمية، وتطالب بإيقاف الجناة في تلك الأحداث.

وكان ولد لبات يشير بذلك إلى أحداث مدينة الأبيض عاصمة ولاية شمال كردفان (وسط السودان وغرب الخرطوم) الاثنين الماضي، حيث قُتل 5 أشخاص بينهم 3 تلاميذ، بعدما اندلعت اشتباكات بين المسيرة الطلابية وعناصر قالت السلطات السودانية إنهم مندسون.

وأوضح المبعوث الأفريقي أن اللجان الفنية بين المجلس العسكري وقوى “الحرية والتغيير”، والتي تعكف على وضع اللمسات الأخيرة على وثيقة الإعلان الدستوري، أوشكت على الانتهاء من عملها، تمهيدا لإعلان الوصول إلى اتفاق حول الوثيقة.

وأوضح ولد لبات أن اللجان، التي تضم مجموعة من القانونيين في الجانبين، ستواصل اجتماعاتها مساء اليوم “في مكان آمن”، رفض الإفصاح عنه، لترك الفرصة للمفاوضين للحديث بمنأى عن وسائل الإعلام.

وتوقع أن تنتهي مساء اليوم اجتماعات اللجان، تمهيدا لإعلان موعد ومكان اللقاء المرتقب بين المجلس العسكري و “الحرية والتغيير” لتوقيع وثيقة الإعلان الدستوري، وهو اللقاء الذي كان مقررا أمس الثلاثاء، لكن مواصلة عمل اللجان الفنية ارجأه.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين